GMT 18:30 2009 الإثنين 21 سبتمبر GMT 23:15 2010 الأربعاء 6 يناير  :آخر تحديث
تضمنه بيان لمؤسسة ثقافية تمولها 43 دولة

تنويه دولي خاص: "إيلاف" إعلام جديد للمستقبل

إيلاف

نوّهت مؤسسة ثقافية دولية تتبع ثلاثًا واربعين دولة، هي دول الإتحاد الأوروبي – المتوسطي، في جريدة "ايلاف" وقالت إنها تندرج "تحت مصنف إعلام جديد للمستقبل"، وذلك في تقدير دولي جديد لريادة "ايلاف" وتميز مكانتها الاعلامية. جاء ذلك في بيان صدر الخميس في روما بأسماء الفائزين بجائزة "انا ليند" المتوسطية للصحافة لعام 2009 وتضمن ان "التنويه الخاص كان من نصيب جريدة إيلاف اليومية الالكترونية، التي تصدر باللغة العربية من المملكة المتحدة، وذلك تحت مصنف إعلام جديد للمستقبل". وتلقت "ايلاف" الدعوة لحضور احتفال توزيع الجوائز في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في موناكو.

وتجدر الاشارة الى ان قمة اوروبية متوسطية استضافتها باريس في يوليو/تموز 2008 شهدت إطلاق الاتحاد المتوسطي بعضوية 43 دولة، وبهدف تعزيز التنمية في منطقة البحر الابيض المتوسط، من خلال عدة هيئات بينها مؤسسة "انا ليند" للحوار بين الثقافات، التي تهتم بالتعاون بين المئات من منظمات المجتمع المدني، وبتيسير الأعمال المشتركة.

ترأس لجنة تحكيم جائزة الصحافة هذا العام الكاتب اللبناني أمين معلوف، الحائز جائزة غونكور الفرنسية، وضمت اللجنة نخبة من الاعلاميين البارزين هم:

*دافيد جاردنر (الفاينانشيال تايمز)

*خوان لويس سبريان (مجموعة بريسا)

*هالة حشيش (الفضائية المصرية)

*ألساندرا باراديزي (شبكة COPEAM)

*جون ريفلون (إي.بي.يو)

*لوسيان سارب (يورونيوز)

*رنا صباغ (المراسلون العرب للصحافة التحقيقية)

*أندرو كلاريت (المدير التنفيذي للمؤسسة وسكرتير لجنة التحكيم)

وقال بيان المؤسسة إن الفائزين بالجائزة المخصصة للصحفيين المهتمين بموضوعات التنوع الثقافي، هم:

*ألبرتو أرتشي ( تحت مصنف التقرير في الصراعات)  عن عمل مجموعة من التحقيقات الصحفية من غزة ، (جريدة الموندو – إسبانيا).

*ليزا جولدمن ( تحت مصنف الصراعات) عن عمل "ماذا كانت إسرائيل تريد أن تعرف عن الحرب في غزة" ( مجلة كولومبيا للصحافة في أميركا).

*إثهار الكاتتني (تحت مصنف الصحافة المكتوبة) عن عمل " أزمة الهوية" ( مجلة إيجبت توداي – مصر).

*شينه لابيه (تحت مصنف الإنتاج الإذاعي) عن عمل " تنفيذ و خلق القانون في الأراضي الفلسطينية: صراع مستمر" (فرنسا الثقافية –  فرنسا).

*مارتين تراكسي ( تحت مصنف عمل تلفزيوني) عن عمل "البلقات إكسبرس" (أو. ر. ف النمسا).

*أنيوه ريموندينو (تحت مصنف عمل وثائقي تلفزيوني) عن عمل "شعب تابوت العهد" (راي، إيطاليا).

وقال الكاتب امين معلوف إن "ما يميز عمل الإعلام اليوم ليس فقط جودة العمل بل أخلاقية العمل وقدرة الصحافيين على الإقتراب من الموضوعات الصعبة والعمل على استكشاف الأسئلة الأساسية من أجل تقليص فجوة المفاهيم". ومن جهته اعتبر أندري أزولاي، رئيس المؤسسة، إن الإعلام يلعب اليوم دورا˝ مهما˝ في تشكيل المفاهيم المشتركة في منطقة المتوسط.

في