GMT 17:45 2006 الجمعة 31 مارس GMT 17:49 2006 الجمعة 31 مارس  :آخر تحديث

القوات البريطانية ستبقى في العراق حتى نهاية العام

وكالة الأنباء الكويتية - كونا

 

 لندن: تعهد وزير الدفاع البريطاني جون ريد اليوم بابقاء عدد كبير من القوات البريطانية في العراق حتى نهاية العام الجاري بالرغم من الخطط الرامية الى تقليص اعدادها. ونقلت وسائل الاعلام عن الوزير البريطاني قوله في تصريح صحافي من كوبنهاجن اثر محادثات اجراها مع نظيره الدنماركي سويرن غيد "ربما كان هناك تخفيضا في حجم القوات البريطانية في العراق قد جرى بالفعل ولكن بالرغم من ذلك فان عددا كبيرا من تلك القوات سيبقى متواجدا هناك بحلول نهاية العام".

وقال وزير الدفاع البريطاني ريد انه يتواجد في العراق حاليا نحو ثمانية الاف جندي "ولن يتم سحبهم دفعة واحدة" موضحا ان التقييم على ارض الواقع يتطلب ان تتم عملية الانسحاب بشكل تدريجي ومن محافظة تلو الاخرى وذلك يعتمد بالدرجة الاولى على درجة التهديدات الامنية الارهابية والعنف الطائفي.

وجدد التأكيد ان عملية تحديد موعد لانسحاب كامل للقوات الدولية من العراق تعتمد بشكل كبير على قدرة قوات الامن العراقية على تحمل المسؤوليات الامنية والسلمية هناك. وكان ريد قد ذكر في تصريحات ادلى بها في وقت سابق من هذا الشهر ان بريطانيا تخطط لتقليص عدد قواتها العاملة في العراق بنحو 800 جندي اي ما نسبته 10 في المائة من عدد القوات العاملة هناك.

وتشارك الدنمارك في العمليات العسكرية في كل من العراق وافغانستان وذلك ضمن القوات المتعددة الجنسيات. وفي هذا الاطار يتواجد حاليا 530 جنديا دنماركيا في العراق ويعملون تحت امرة القيادة البريطانية في محافظة البصرة الجنوبية.

في أخبار