GMT 13:58 2015 الخميس 11 يونيو GMT 17:21 2015 الخميس 11 يونيو  :آخر تحديث

اسرائيليون يتحركون ضد قرارات بمقاطعة مسارح عربية

أ. ف. ب.

القدس: قرر منتدى المؤسسات الثقافية الاسرائيلية الخميس عقد جلسة طارئة لمواجهة التهديدات التي يتعرض لها اثنان من المسارح العربية بالمقاطعة ووقف التمويل من قبل وزراء الحكومة اليمينية الجدد. وصرح ممثلو المنتدى لصحيفة هارتس "اننا ندعو جميع الفنانين والكتاب والنقابات والمؤسسات والمنظمات الثقافية لحضور الاجتماع الطارئ لاسماع صوتهم". وجاء تصريحهم في اعقاب اعلان وزير التربية والتعليم نفتالي بينيت زعيم الحزب الديني القومي "البيت اليهودي" الثلاثاء بانه "قرر وقف تمويل مسرحية "الزمن الموازي" التي يعرضها مسرح الميدان في حيفا وسيمنع عرضها في المدارس لتلاميذ الثانوية.
بدأ مسرح الميدان بعرض مسرحية "الزمن الموازي" في اسبوع الاسير الفلسطيني في نيسان/ابريل الماضي عن قصة للاسير الفلسطيني وليد دقة المعتقل في السجون الاسرائيلية منذ 29 عاما لانه خطف مع آخرين جنديا اسرائيليا وقتله عام 1984.
وتتحدث المسرحية عن الحالة الانسانية للاسير كانسان وما يمر به في السجن. والثلاثاء كذلك، هددت وزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغيف من حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بوقف تمويل مسرح المينا في مدينة يافا الذي اسسه الممثل والمخرج نورمان عيسى لانه رفض عرض مسرحية في احدى مستوطنات الضفة الغربية المحتلة. ومن جهتها ردت زعيمة حزب ميرتس اليساري زهافا غالون على صفحتها على الفيس بوك تحت عنوان "الثقافة في اسرائيل في خطر" وقالت "نحن لا نفهم مم يخاف السيد بينت والسيدة ريغيف كثيرا الى الحد الذي يريدون فيه تكميم افواه المبدعين الذين لا تتماشى اعمالهم مع سياسة النظام". واضافت "ان تكتيم الافواه هي علامة واضحة على الانجراف الفاشي للدولة".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ثقافات