GMT 18:08 2017 الأحد 1 يناير GMT 18:14 2017 الأحد 1 يناير  :آخر تحديث

شوقي مسلماني: الرمل يرثُ الرمل

إيلاف

بالتجربة    
الشكُّ هو اليقين.   
**

بالتجربة   
الوصولُ هو العودة.   
**

لا وهْجَ في حريق 
الكلُّ منه أثر بعدَ عين.  
**

ظاهريّاً لم يزحفْ 
وظاهريّاً لا يدبّ على أربع.  
**

ولديه فكرة   
دخلَ إلى الليل الحالك  
والمسألةُ هي أن تتقدّم 
بقلبٍ قوي. 
**

بعدَ فراقٍ دام عقوداً 
التقيا وقال كلٌّ منهما كلَّ قلبه  
ليتأكّد كلٌّ منهما إذا صديقه هو: هو.  
**

الحتميّة أن يتقدّمَ الأبناء  
بالآباء، بالحكمةِ والحزم. 
**

ولكنّ الريح 
سِكّتها غير السِكّة. 
**

الرؤيةُ على قدْر المناعة   
والعثورُ على ذاتٍ مهمّةٌ مضنية.    
**

وكم تغيّرت صورتُه  
إلاّ شهيّتُه على الإغتذاءِ والتكاثر. 
**

الرمل يرثُ الرمل. 
**


من الذي لا يعلم  
إنّ سهماً ينفذُ في العقل العصري  
من العصرِ القروسطي؟   
قليلٌ من الحزم يجمع قلبَ الإنسان.   
**

يخافُ.. وخوفُه حقيقي   
لا روحَ واحدةً لأجله 
يفحّمُه العطش  
وقالت كريمة لابنتها المتسائلة:  
"يا بنيّتي، من ليس له من يسأل عنه 
هو غير موجود".  
**

مراسم الدفن 
منها أن ينقلبوا على ظهورِهم 
ضحكاً    
ونهضوا أخيراً إلاّ واحد مات    
وقيل: عاشَ عمرَه 
وهنتْ عظامُه 
ماتَ بسلامٍ مبتسماً 
حملَه أهلُه إلى مثواه الأخير 
وهم يسمعون عويل ذئابٍ جائعة. 
**

عصفور صغير عندَ أعلى شجرة  
سبقَ بأثَرِه على وجه الصيّاد     
وطارَ "زيك زاك" كأنّه يرقص. 
**

الصخورُ ماعز والرياحُ رعاة.
**

"ارتبكَ أحد عناصرِ فرقةِ الإعدام  
أطلقَ رصاصته القاتلة قبل إعطاء الأمر 
ما هو حكم القضاء؟ هل يُعتبَرُ المعدومُ شهيداً؟.  
**

فيروسُ الشكّ هو سفينةُ النجاة. 
**

"كلاهما، المسيحُ ومحمّد، أحَبَّهما الناس  
وعلى الرغم احتشدتِ الجماهير 
وطالبت بيلاطس أن يخلّصها مِنَ السيّد المسيح    
واجتمعتِ القبائل والعشائر على سفكِ دمِ الرسول محمّد"!. 
**

على هذا النحو  
يستقبلُ نهاره.. ويودّع. 
**

حشَرةٌ تقود طائرة. 
**

الطاووس 
ذيلُه يُعيقُه في حركةَ الطيران 
الناب 
لا يُجدي معه  إلاّ الحبس.  
**

وتَستعرضُ ذاتَك  
صحونٌ هي الآمال يجتهدُ عليها الرماة. 
**

الوقت.. شرطي مرور  
لا يمرّ أحد إلاّ بإذنه 
أو "الوقتُ هو التغيّر".    
**

ويتخيّرُ اللفظةَ مجتهداً 
لمعرفة ماذا يحصل في "العقلِ الكلّي"؟.   
**

 Is the key of Success Adaptation
التكيّف مفتاحُ النجاح.    
**

الوقتُ يمضي بكساءٍ من حديد. 
**

From bacteria to whale  
من البكتيريا إلى الحوت.    
**

"وكان المعبدُ حضناً لعمومِ طبقةِ اللصوص  
يروّضُ الفلاّحين بالوعظ 
ومثالاً لا حصراً: "النُظُمُ الأرضيّة مشيئة"  
ويطالبهم بالخضوعِ للأسياد  
ويعدُ الخرافَ بالخلود، ويهدّد العاصين بالعذابِ الأبدي".   
**

"العِلمُ الطبيعي 
أفلتَ من قبضةِ المعبد   
من يوم بدأ تعيينُ مجال لحيويّةِ العقل  
وتعيينُ مجال آخر خاصّ بالنقل". 
**

و"لحيتُه هائلة 
دخلتْها الريحُ ونفشتْها  
وضحكَ الشاعرُ وقال: 
"ليتَ اللحا كانت حشيشاً 
لتعلفُها خيولُ المسلمين".    
**

"العميل 
يتحتّم أن يكون 
واحداً من أبناء المنطقة".  
**

وقالَ الشاعر: 
"كم وعظَ الواعظون فينا  
وقامَ في الناسِ أنبياء  
فانصرفوا والبلاءُ باقٍ  
ولم يزل داؤك العياء".   
**

التوفيق 
هو اجتماع ألف صدفة وصدفة  
بقبضةِ حظٍّ واحدة. 
**

لأنّه ينفجر أو لأنّه يُفكِّر 
والموسيقى فصيحة 
ومن يبحثُ عن تنهيدةٍ في المجرّة 
وعلى هذا النحو ربّما الفهمُ أسلم 
وأيضاً على هذا النحو ربّما يكون كمال     
الحقيقةُ المطلقة الولادة المستمرّة. 
**

الذبابةُ تحملُ ضفدعاً وتطير به بعيداً    
الإتّصال شرطُ التواصل 
وفقط لو تسمحْ لي كي أحبّك 
أن أختلفَ معك.  
**

أو الإنزياحاتُ في دأب  
أو أطرافٌ للإتّصال ـ للإنفصال 
وحين ينطفئ اشتعالاً. 
Shawki1@optusnet.com.au 
 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ثقافات