GMT 16:06 2016 الجمعة 18 نوفمبر GMT 16:39 2016 الجمعة 18 نوفمبر  :آخر تحديث
الطاقة والعقارات يهبطان وسط تراجع في التداولات

"البنوك" تصعد ببورصة أبوظبي والمؤشر يربح 10 نقاط

إيلاف- متابعة

سيف بن ضاحي من أبوظبي: ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية على مدى الأسبوع الجاري بنسبة 0.23 في المئة، ليصل إلى مستوى 4292 نقطة رابحاً من خلالها نحو عشرة نقاط، مدعوماً بصعود أسهم قطاع البنوك، إذ أغلق المؤشر عند مستوى 4282 نقطة في ختام جلسات الأسبوع الماضي.

وأوضح محللون في سوق المال لـ "إيلاف" أن جلسات الأسبوع شهدت تراجعاً في حركة التداولات، إذ شهد الأسبوع الجاري تعاملاً على نحو مليار سهم بقيمة 1.422 مليار درهم، مقابل 1.4 مليار سهم بقيمة 1.6 مليار درهم الأسبوع السابق.

"طاقة" يفقد 12%

وقالوا أن قطاع الطاقة شهد هبوطاً كبيراً بلغت نسبته 2.25 في المئة، متأثراً بتراجع سهم شركة طاقة الذي فقد 12 في المئة، إضافة إلى تراجع قطاع العقارات بنسبة 3.6 في المئة بسبب هبوط سهم شركة الدار العقارية بنحو 2.6 في المئة.

"أبوظبي التجاري" يربح 3.8%

وأكدوا أن قطاع البنوك كان له الفضل الأكبر في ارتفاع المؤشر العام، إذ صعد بنسبة 1.09 في المئة، مدفوعاً بارتفاع سهم بنك أبوظبي التجاري بـنسبة 3.8 في المئة، إلى جانب صعود سهم بنك الخليج الأول بنحو 0.42 في المئة.

"إشراق" ينمو 1.9%

وأشار محللون إلى أن بورصة أبوظبي ارتفعت في نهاية جلسات الأمس بنسبة 0.04 في المئة ليغلق المؤشر العام عند مستوى 4292 نقطة، مرجعين ذلك إلى نمو قطاع العقارات بنسبة 1.55 في المئة بفضل ارتفاع سهم شركة إشراق نحو 1.9 في المئة، فضلاً عن صعود سهم شركة الدار بنسبة 1.6 في المئة.

وأفادوا بأن قطاع البنوك ساند المؤشر العام، إذ ارتفع بنسبة طفيفة بلغت 0.02 في المئة مدعوماً بارتفاع سهم البنك العربي المتحد 1.14 في المئة.

"طاقة" ينزف 9%

وفي المقابل، انخفض قطاع الطاقة بنسبة 0.5 في المئة في ختام جلسات أمس، متأثراً بنزيف سهم شركة طاقة أكثر من تسعة في المئة، بينما تراجع قطاع الاتصالات بنحو 0.25 في المئة بسبب هبوط سهم شركة اتصالات بنسبة 0.25 في المئة.

السوق يتراجع في منتصف الأسبوع

وأضاف محللون أن المؤشر العام لبورصة أبوظبي تراجع في تعاملات منتصف الأسبوع (الثلاثاء) بنسبة 0.1 في المئة إلى مستوى 4180.83 نقطة، فاقداً نحو 4.39 نقطة، متأثراً بهبوط أسهم قطاع البنوك بنسبة 0.24 في المئة بسبب انخفاض سهم بنك الخليج الأول 1.27 في المئة، إلى جانب تراجع سهم بنك الشارقة بنحو 1.32 في المئة.

بينما تراجع قطاع الخدمات بنسبة 2.9 في المئة بفعل انخفاض سهم شركة المؤسسة الوطنية للسياحة 9.7 في المئة، إضافة إلى تراجع حجم التداولات، وجرى التعامل على نحو 153 مليون سهم بقيمة 228 مليون درهم.

المؤشر يفقد 46 نقطة

وأشار محللون في سوق المال إلى أن المؤشر العام لبورصة أبوظبي تراجع في ختام جلسات الأحد الماضي بنسبة 1.09 في المئة إلى مستوى 4235.68 نقطة، فاقداً نحو 46 نقطة، متأثراً بهبوط قطاعي الاتصالات والعقارات والطاقة والبنوك.

وأكدوا أن قطاع الاتصالات خسر 1.39 في المئة، فيما انخفض قطاع العقارات بنسبة 2.81 في المئة متأثراً بهبوط سهم شركة الدار العقارية 4.23 في المئة، وهبط قطاع الطاقة بنحو 1.07 في المئة، وانخفض قطاع البنوك بنسبة 0.87 في المئة. 

تراجع أرباح الشركات المدرجة

وأفصح سوق أبوظبي للأوراق المالية عن تراجعت الأرباح الصافية للشركات المساهمة العامة المدرجة في السوق بنسبة 3.59 في المئة خلال الربع الثالث من العام الجاري، بينما حقق قطاع العقارات زيادة بلغت 15.92 في المئة، أعقبه قطاع الاتصالات بنسبة 10.26 في المئة.

99% نسبة الإفصاح

وكشفت بورصة أبوظبي عن أن نسبة إفصاح الشركات المدرجة عن النتائج المالية للربع الثالث من العام الجاري بلغت 99 في المئة، فيما التزمت 65 شركة مساهمة عامة محلية وأجنبية مدرجة في السوق بالإفصاح عن نتائجها المالية من إجمالي 66 شركة مدرجة.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد