GMT 21:30 2017 الثلائاء 31 يناير GMT 21:12 2017 الثلائاء 31 يناير  :آخر تحديث
لمواجهة الاتجاهات الحمائية من جانب الادارة الاميركية

اوروبا تامل في احياء محادثات التجارة الحرة مع الخليج

أ. ف. ب.

الرياض: تامل اوروبا في احياء محادثات التجارة الحرة المتوقفة مع دول الخليج في اطار مساعيها لمواجهة التزايد "المقلق" للاتجاهات الحمائية من جانب الادارة الاميركية الجديدة، بحسب ما صرح نائب المفوضية الاوروبية يوركين كتاينين الثلاثاء. 

وصرح كتاينين المسؤول عن الوظائف والنمو والاستثمارات والتنافسية في المفوضية، في مقابلة مع وكالة فرانس برس خلال زيارته العاصمة السعودية "نود احياء مفاوضات التجارة الحرة مع دول مجلس التعاون الخليجي". 

ومحادثات التجارة الحرة التي بدأت قبل نحو 30 عاما بين دول المجلس الست والاتحاد الاوروبي متوقفة منذ عدة سنوات، بحسب كتاينين، رئيس الوزراء الفنلندي السابق. 

الا انه قال عقب محادثات مع مسؤولين سعوديين من بينهم وزيرا المالية والتجارة، ان الامور اختلفت الان مع "الزخم السياسي" المؤيد للمفاوضات. 

وقال "لقد كان من الجيد ان نسمع ان السلطات هنا وكذلك في الامارات متفقون معنا .. على ان الوضع السياسي مقلق للغاية". 

واشار الى "تزايد الحماية" وقال "من الصحيح نوعا ما" ان السياسات الانعزالية للرئيس الاميركي دونالد ترامب منحت دفعا لجهود التجارة الحرة التي يبذلها الاتحاد الاوروبي. 

وقال انه في حال استئناف محادثات التجارة الحرة فان ذلك "سيكون مؤشرا قويا" للعالم بان الاتحاد الاوروبي ومجموعة دول الخليج يؤمنان بالتجارة المفتوحة. 

وتتزايد الحماية في الدول المتقدمة اقتصاديا ومن بينها الولايات المتحدة، حيث أصبحت العولمة تعتبر وبشكل متزايد مسؤولة عن خروج الوظائف وتدهور مستويات المعيشة. 

الا ان كتاينين قال ان "الفوائد تاتي من زيادة التجارة". 

واكد على ان ضرورة "تحديث" الاقتصادات في اوروبا والخليج هو عنصر اخر يزيد من احتمالات استئناف محادثات التجارة الحرة. 

وعقب المقابلة توجه كتاينين لاجراء محادثات مع ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي يقود مساعي المملكة لاصلاح الاقتصاد. 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد