GMT 17:43 2017 السبت 14 أكتوبر GMT 8:38 2017 الأحد 15 أكتوبر  :آخر تحديث

توتال مهتمة بحقل مجنون النفطي بالعراق

أ. ف. ب.

بغداد: اعلنت وزارة النفط العراقية ان شركة توتال الفرنسية ابدت اهتمامها باستغلال حقل مجنون النفطي جنوب العراق بعد اعلان مغادرة شل التي استثمرته منذ 2010.

وافادت الوزارة على موقعها الجمعة عن اطلاع مدير توتال في العراق وزير النفط جبار اللعيبي عن "رغبة شركته في توسيع عملها في العراق والمشاركة والاستثمار في تنفيذ عدد من المشاريع الاستراتيجية في تطوير قطاع النفط والغاز في البلاد ومنها مشروع الناصرية المتكامل وحقل مجنون جنوب البلاد".

ولطالما ابدت توتال الاهتمام بحقل مجنون الذي يقدر مخزونه بنحو 12,58 مليار برميل من الخام. ففي التسعينيات تفاوضت الشركة مع نظام الرئيس الراحل صدام حسين على عقدين لاستغلال حقلي مجنون وبن عمر في محافظة البصرة، لم يتم توقيعهما بسبب عقوبات الامم المتحدة نتيجة لاجتياح الكويت.

كما اضاعت توتال فرصتها عند ادراج هذا الحقل في طرح الوزارة مناقصة لاستغلال حقول نفطية عام 2009 بعدما كان عرض شل بالشراكة مع الماليزية بتروناس أقل كلفة بالنسبة الى الوزارة.

لكن أخيرًا بعد اعلان شل رغبتها في انهاء عقدها الذي لم يعد مربحا سنحت فرصة امام توتال لتطوير هذا الحقل الذي اعدت له خططا طوال سنوات.

وتضمن عرض شل عام 2009 تطوير الحقل للتوصل الى حد اقصى للانتاج يبلغ 1,8 ملايين برميل في اليوم، في رقم اتضح انه مبالغ به قبل مراجعة جميع العقود وتخفيضها. ويشير خبراء الى ان الهدف الفعلي للانتاج يبلغ 800 الف الى مليون برميل في اليوم. وافاد اللعيبي في السابق عن اهتمام مجموعة شيفرون الاميركية كذلك بهذا الحقل.

في ما يتعلق بحقل الناصرية اشار خبراء الى تفاوض بتروتشاينا منذ فترة على تطوير الحقل وبناء مصفاة تكرير بقدرة 150 الف برميل في اليوم. وفي حال نجاح المفاوضات فستصبح الصينية سينوبيك وتوتال شريكتين بالاقلية مع بتروتشاينا.

وتشكل توتال حاليا شريكا أقليا مع بتروتشاينا في تطوير حقل حلفايا الذي ينتج حاليا 200 الف برميل نفط في اليوم وسيبلغ انتاجه الأقصى 400 الف في اواخر 2018.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد