GMT 19:26 2017 الإثنين 17 أبريل GMT 19:28 2017 الإثنين 17 أبريل  :آخر تحديث

مؤتمر دبي للهليكوبتر يبدأ أعماله في مطار أل مكتوم الدولي

وكالة أنباء الإمارات

دبي: انطلقت اليوم أعمال مؤتمر دبي للهليكوبتر 2017" في دورته الأولى - الحدث الوحيد في منطقة الشرق الأوسط المتخصص في صناعة الطائرات العامودية - والذي يقام بالتزامن مع معرض دبي للهليكوبتر المنعقد في مطار آل مكتوم الدولي بدعم من أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات.

وتستقطب الدورة الافتتاحية لـ "مؤتمر دبي للهليكوبتر 2017" مشاركة واسعة من قبل الشركات الدولية الرائدة على مستوى المنطقة والعالم التي تتمتع بدور استراتيجي في دفع عجلة نمو قطاع طائرات الهليكوبتر وعلى رأسها "دبي الجنوب" و"مطارات دبي" و"هيئة دبي للطيران المدني"و"القوات الجوية" والهيئة العامة للطيران المدني و"شركة فالكون لخدمات الطيران" و"جال آنس" و"فلاي هاي لخدمات طائرات الهليكوبتر" و"شركة ليوناردو" ويسلط المؤتمر - الذي تنظمه "مجموعة دوموس" إحدى الشركات العاملة في مجال تنظيم المعارض ويستمر حتى يوم غد - الضوء على عدد من الموضوعات الهامة أبرزها "الشراكة مع رواد الصناعة وتعزيز إدارة دورة حياة طائرات الهليكوبتر" و"الارتقاء بمستويات الأمن والسلامة لدى مشغلي طائرات الهليكوبتر" و"تكامل أساطيل طائرات الهليكوبتر لمواجهة التحديات ذات الصلة بعمليات إنفاذ القوانين والعمليات العسكرية" و"المستجدات الحالية والآفاق المستقبلية ضمن سوق طائرات الهليكوبتر".

وقال أحمد أبو الهول المدير العام لـ "مجموعة دوموس" الجهة المنظمة للمؤتمر " في حين يتركز استخدام طائرات الهليكوبتر في منطقة الشرق الأوسط على أغراض النقل الجوي في قطاع صناعات النفط والغاز وكذلك في عمليات البحث والإنقاذ والإجلاء في حالات الطوارئ يشهد السوق ارتفاعاً ملحوظاً في نسبة استئجار الطائرات المروحية واستخدامها في نقل كبار الشخصيات، وفي ظل ازدهار قطاع طائرات الهليوكوبتر يعتبر "مؤتمر دبي للهليكوبتر 2017" منصةً هامةً تجمع حولها نخبة المعنيين بشؤون صناعة الطائرات العمودية من الشركات الرائدة والخبراء لاستكشاف الفرص الجديدة المتاحة لدفع عجلة النمو الديناميكي للقطاع.

وأوضح ان المؤتمر يتخلله عددا من الجلسات التفاعلية التي تهدف إلى تبادل المعلومات والاطلاع على أحدث وأفضل الممارسات ومناقشة الفرص الجديدة لإقامة شراكات من شأنها أن تخدم قطاع صناعة الطائرات العمودية وتعزيز نموه على المستوى الإقليمي.

وأفادت شركة "هاني ويل" المدرجة على قائمة فورتشن لأبرز الشركات المتخصصة في تقديم الحلول المبتكرة لتحسين مستوى معيشة السكان في مختلف أنحاء العالم أنه سيتم تسليم ما يتراوح بين 3900 إلى 4400 طائرة هليكوبتر مدنية في دول مختلفة بين عامي 2017 - 2021 فيما تشير دراسة استقصائية للعملاء أجريت على مدى خمس سنوات أنه من المتوقع أن تقوم 22% من دول الشرق الأوسط وإفريقيا بشراء طائرات مروحية مدنية بهدف استبدال أو توسيع أساطيلها مسجلة بذلك ثاني أعلى نسبة مبيعات في العالم.

وتشير الإحصاءات إلى أن 31% من طائرات الهليكوبتر ستكون مخصصة للاستخدام العام مقابل 27% ستذهب إلى قطاع الشركات و15% لأغراض إنفاذ القانون و13% لأعمال الطوارئ والأغراض الطبية وعمليات النفط والغاز و1% فقط لأغراض إعلامية.

وفي ظل ارتفاع سقف التوقعات بتحقيق مبيعات واسعة من الطائرات العمودية المزودة بمحرك توربيني والطائرات العمودية المدنية يعتبر معرض دبي للهليكوبتر 2017 منصةً مثاليةً للاطلاع على أحدث تقنيات الصناعة وعلى المشهد المستقبلي لسوق طائرات الهليكوبتر والتواصل مع مختلف الأطراف المعنية بشؤون هذه الصناعة.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد