GMT 18:09 2017 الخميس 6 يوليو GMT 18:12 2017 الخميس 6 يوليو  :آخر تحديث

ابرز منظمة بريطانية لارباب العمل تطالب باتفاق انتقالي مع اوروبا

أ. ف. ب.

لندن: طالبت اكبر منظمة لارباب العمل في بريطانيا الخميس من مفاوضي بريكست التوصل الى اتفاق انتقالي قبل آذار/مارس 2019 لابقاء المملكة المتحدة في السوق الموحدة الاوروبية والاتحاد الجمركي الى حين التوصل الى اتفاق نهائي.

وقالت المديرة العامة ل "كونفدرالية الصناعة البريطانية" (سي بي اي) كارولين فيربيرن في كلمة القتها في كلية لندن للاقتصاد "بدلا من الهاوية تحتاج المملكة المتحدة الى جسر للتوجه الى اتفاق جديد مع الاتحاد الاوروبي. ومع افتراض توفر ارادة كاملة من الجانبين فانه من المستحيل تصور الانتهاء من هذه التفاصيل قبل نهاية آذار/مارس 2019".

وبدات بروكسل ولندن مفاوضاتهما بشأن خروج المملكة من الاتحاد بحلول نهاية آذار/مارس 2019.

واضافت المديرة العامة للمنظمة التي تمثل نحو 190 الف شركة، "نقترح ان تسعى المملكة المتحدة الى البقاء في السوق الموحدة والاتحاد الجمركي حتى التوصل الى اتفاق نهائي".

واوضحت "الامر لا يتعلق بتأجيل الخروج بل بطلب مرحلة انتقالية قصيرة وضرورية لكن طويلة بما يكفي لاتاحة التوصل الى اتفاق".

ويقول انصار بريكست المؤيدين لرئيسة الحكومة تيريزا ماي ان مغادرة المفاوضات افضل من ابرام اتفاق سيء، وهي الفرضية التي يسعى اصحاب الاعمال في بريطانيا الى تفاديها.

وقال كبير المفاوضين الاوروبيين الفرنسي ميشال بارنييه الخميس ان لا شيء يبرر غياب اتفاق.

واضاف في بروكسل "في الواقع ان +غياب اتفاق+ سيفاقم وضع الخاسرين من بريكست، واعتقد موضوعيا ان المملكة المتحدة ستخسر اكثر من شركائها" بهذه الحالة.

وفي حال غياب اتفاق فان 90 بالمئة من صادرات السلع البريطانية الى الاتحاد الاوروبي ستخضع للرسوم بما معدله 4 بالمئة ما يشكل كلفة اضافية بقيمة تتراوح بين 5,8 و7,7 مليارات يورو، بحسب كونفدرالية الصناعة البريطانية.

وبالنسبة للواردات من الاتحاد الاوروبي فان بريطانيا ستعود حينها الى القواعد الاساسية للمنظمة العالمية للتجارة مع متوسط ضريبة بنسبة 5,7 بالمئة ما يعني كلفة اضافية تتراوح بين 14,2 و16,8 مليار يورو، بحسب المصدر ذاته.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد