GMT 18:03 2018 الخميس 7 يونيو GMT 18:11 2018 الخميس 7 يونيو  :آخر تحديث

عقوبات أميركية ضخمة على عملاق اتصالات صيني

أ. ف. ب.

واشنطن: أعلنت وزارة التجارة الاميركية الخميس أن واشنطن وبكين توصلتا الى اتفاق لتخفيف العقوبات التي وضعت عملاق الاتصالات الصيني "زد تي ايه" على شفير الانهيار.

ويأتي الاتفاق بعد تقارير عن عرض بكين زيادة مشترياتها من السلع الاميركية وبالتالي تقليص العجز التجاري الهائل بين أكبر اقتصادين في العالم، مقتربة نوعا ما من تلبية مطلب رئيسي للرئيس الاميركي دونالد ترمب في محادثات تجارية مستمرة.

انتهاكات مستقبلية

وستقوم "زد تي ايه" بدفع عقوبة قدرها مليار دولار، وتضع 400 مليون دولار ضمانة لتسديد انتهاكات مستقبلية محتملة قبل رفعها عن قائمة عقوبات.

وبموجب الاتفاق، يتعين على العملاق الصيني أن يغير جميع اعضاء مجلس ادارته والاحتفاظ بخبراء قانونيين من الخارج لمراقبة مدى التزامه، يقومون لعشر سنوات برفع تقاريرهم لوزارة التجارة.

ويبلغ الحجم الاجمالي للعقوبات الاميركية على "زد تي ايه" حاليا 2,3 مليار دولار، بحسب وزارة التجارة.

وفي نيسان/ابريل الماضي فرضت ادارة ترمب حظرا على بيع مكونات تكنولوجية اميركية للشركة الصينية، لانتهاكها العقوبات الاميركية على كوريا الشمالية وايران -- مما هددها بالإفلاس.

وثار سخط مشرعين اميركيين في واشنطن الشهر الماضي بعد أن عرض ترمب انقاذ شركة "زد تي ايه" كخدمة شخصية للرئيس الصيني شي جينبينغ، رغم اعتبار الشركة على نطاق واسع عبئا على الامن المعلوماتي القومي الاميركي.

تسوية صارمة

وندد اعضاء ديموقراطيون وجمهوريون في مجلس الشيوخ الاميركي بعرض ترمب تخفيف العقوبات عن شركة "زد تي ايه" بوصفه عرضا يفرض اجراءات عقابية سبق وتجاهلتها الشركة دون أي تنازلات حقيقية من الصين.

وقال وزير التجارة الاميركي ويلبر روس لشبكة "سي ان بي سي" الخميس إن الاتفاقية صارمة ومن شأنها ابقاء "زد تي ايه" تحت المراقبة.

واضاف "هذه تسوية صارمة جدا. أكبر غرامات التسوية وأكثرها صرامة من جانب وزارة التجارة على منتهكين لقواعد التصدير".

وتأتي تلك التقارير فيما يدفع ترمب بخططه لفرض ما يصل إلى 50 مليار دولار من الرسوم الجمركية على سلع صينية مستوردة عقابا لبكين لسرقتها المفترضة لتكنولوجيا ومعرفة اميركية.

واجرت بكين وواشنطن سلسلة من المحادثات التجارية طالب خلالها ترمب بتقليص الفجوة في العجز التجاري مع الصين بمقدار 200 مليار دولار.

وقال روس للشبكة التلفزيونية إن الاتفاق مع "زد تي ايه" مسألة تطبيق غير مرتبطة بالمحادثات التجارية التي قادها.

لكنها جاءت بعد وقت قصير على عرض المسؤولين الصينيين شراء ما قيمته 70 مليار دولار من السلع الاميركية الاضافية لخفض العجز التجاري مقتربين من تلبية احد المطالب الرئيسية لترمب حول التجارة.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار