GMT 7:20 2017 الخميس 2 نوفمبر GMT 7:23 2017 الخميس 2 نوفمبر  :آخر تحديث

بريت راتنر مخرج فيلم "ساعة الذروة" ينفي اتهامات التحرش الجنسي

بي. بي. سي.

اتهمت ست نساء المخرج الشهير بريت راتنر، مخرج سلسلة أفلام "ساعة الذروة"، بالتحرش الجنسي.

وتقدمت النساء، ومن بينهم الممثلة أوليفيا مان من مسلسل "ذا نيوزروم"، بمزاعمهن في صحيفة لوس أنجليس تايمز.

ونفى محامي راتنر "بصورة قاطعة" كل الاتهامات نيابة عن موكله في رد على المقال.

وقالت الممثلة نتاشا هينستريدج، التي لعبت دورا في مسلسل "الياردات العشرة الكاملة"، إنها أجبرت على ممارسة فعل جنسي مع راتنر وهي مراهقة.

وقالت الممثلة، وهي الآن في الثالثة والأربعين، إنها كانت عارضة في التاسعة عشر في الوقت الذي تزعم فيه أن راتنر منعها من مغادرة شقته في نيويورك وأجبرها على فعل جنسي معه.

وقالت هينستريدج للصحيفة "أجبرني بصورة حقيقية. اقحم نفسه على جسديا".

وقالت مان إن راتنر استمنى أمامها عام 2014 عندما كانت تزور موقع تصور فيلمه "بعد الغروب".

وقالت إنها منذ ذلك الحين اتخذت قرارا بعدم العمل مع راتنر، وأضافت "بدا الأمر كما لو كنت أواجه ذلك المتنمر في المدرسة الذي لا يكف عن مضايقتي".

ونفى راتنر، 48 عاما، الذي أخرج سلسلة أفلام "ساعة الذروة"، وفيلم "إكس من: الوقفة الأخيرة"، الأمر بشدة عبر محاميه مارتن سينغر.

وقال سينغر للصحيفة "أمثل راتنر منذ عشرين عاما، ولم تتتقدم اي امرأة بشكوى ضده بسبب سوء السلوك الجنسي أو التحرش الجنسي".

وأضاف "ولم تطلب أي امرأة بطلب لتسوية مالية ولم تحصل أي امرأة على تسوية مالية منه ردا على مثل هذه المزاعم".



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه