GMT 8:32 2017 الأحد 26 نوفمبر GMT 10:18 2017 الأحد 26 نوفمبر  :آخر تحديث

يسرا وإلهام تناقشا العنف ضد المرأة

أحمد طه من القاهرة

"إيلاف" من القاهرة: صرّحت الفنانة يسرا أنها حرصت على مناقشة قضايا العنف ضد المرأة في أعمالها الفنية ومنها مسلسلي "قضية رأي عام" و"إيد أمينة" مشيرةً إلى أنها خففت من قسوة الأحداث الحقيقية التي ناقشتها في هذه الأعمال الموثقة بقصصها الواقعية في الوثائق الخاصة بمجلس الطفولة والأمومة.

وأضافت خلال مشاركتها في ندوة العنف ضد المراة خلال فاعليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته 39 أن المرأة ليست "عورة"، ولا يجوز أن يكون هناك نظرة "دونية" لها لأنها هي من تأتي بالرجل للحياة فكيف يمكن النظر لها باعتبارها "عوراء".
وشددت على ضرورة امتلاك الشجاعة للتحدث عن الأمور المسكوت، عنها كي لا تتحول إلى "تابوهات"(مواضيع محرّمة) نعجز عن الإقتراب منها في وقتٍ لاحق، أو الحديث عنها في الغرف المغلقة مؤكدة على أن هذه المشكلات لن تُحلّ سوى بمناقشتها.


شاهين
من جهتها، الفنانة إلهام شاهين رأت أن هناك تقصير من جانب الإعلام في التعامل مع المرأة، إلى جانب القصور في التشريعات القانونية التي لا تضع عقوبات رادعة بالدرجة الكافية في جرائم الاعتداء عليها، ومنها مثلاً إقرار قانون لإعدام مغتصب ابنته، مشيرةً إلى أنها تعتبر زواج القاصرات بمثابة دعارة مقننة.
وأضافت أنها طرحت هذه القضية في فيلمها "لحم رخيص" الذي واجه انتقاداً وهجوماً إعلامياً بالرغم من مناقشته لقصةٍ حقيقة، وهي تزويج البنات الصغيرات لمدة محددة. مشيرة إلى أن الأب الذي يوافق على زواج ابنته بهذه الطريقة يستحق الإعدام.
وأشارت إلى أنه بالرغم من معارضة بعض مقدمي البرامج للأفكار الشاذة التي يروجها بعض المشايخ، فأن تصريحاتهم لها تأثير على المُشاهد، لافتة إلى ضرورة مراقبة من يظهرون على الشاشة للحديث في المواضيع الدينية.
يشار إلى أن الندوة انطلقت بالوقوف دقيقة صمت حداداً على أرواح شهداء حادث الروضة الإرهابي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه