GMT 14:34 2017 الجمعة 1 ديسمبر GMT 16:02 2017 الجمعة 1 ديسمبر  :آخر تحديث
كيج وبرودي يفتتحان حديثهما بـ"السلام عليكم"

إختتام مهرجان القاهرة بتكريم النجوم وأغنية جديدة لـ"أنغام"

أحمد طه

"إيلاف" من القاهرة: إختُتِمَت الدورة 39 من مهرجان القاهرة السينمائي بمركز المنارة للمؤتمرات الدولية بالتجمع الخامس بمشاركة ثلاثة من النجوم العالميين هم نيكولاس كيج، هيلاري سوانك وأدريان برودي، بمشاركة العديد من النجوم المصريين. علماً أن الفنان محمود حميدة أثار حالةً من الجدل لكونه الوحيد بالقاعة الذي لم يقف دقيقة صمت عن روح الفنانة القديرة شادية.

بدأ الحفل بعزف السلام الوطني، وعلى شاشة خلفية كُتب عليها، بالعربية والانجليزية، عبارات "سنحارب الكراهية .. حب الغير وحب الحياة .. ولنا في الفن حياة .. الفن يرتقي بالمشاعر، فالفن حرية .. حرية في الاحساس .. حرية في التعبير.. انت وأنا في الحاضر في المكان .. وكل من يشاهدنا الآن"، فيما أعقب استعراض بالية على مقطوعة موسيقية للموسيقار عمر خيرت.

وبدأت عريفة الحفل جاسمين طه زكي بدعوة الحضور للوقوف دقيقة حداد على روح الشهداء، مؤكدة على أن مظاهر حب الحياة لن تتوقف وأن رفض الإرهاب سيكون بالدعوة للسلام والفن وعزف الأنغام لتطل على المسرح الفنانة أنغام مقدمة أغنيتها للسينما بالعربية والإنجليزية. إلا أنها ظهرت على المسرح وهي تغنّي على طريقة "البلاي باك"، وكانت تدرس خطواتها على المسرح كي لا تتعثر على غرار ما حدث مع الفنانة أصالة. فيما لم تلقَ الأغنية الجديدة التي كتبها أمير طعيمه ردود فعل إيجابية بحسب بعض الآراء، على عكس أغنية أنغام الشهيرة 100 سنة سينما التي قدمتها قبل سنوات.

وعلى أنغام أغنيتها الشهيرة "يا حبيبتي يا مصر"، وكلمات مختارة من حواراتها النادرة، بدأ إعلان الجوائز بداية من جائزة مؤسسة نادين شمس للفيلم القصير، التي أقيمت على هامش المهرجان، وسلمها د. نبيل القط رئيس مجلس أمناء المؤسسة، وفاز بالجائزة الأولى "العاشق" لمحمود خليل حسين، والثانية "ضرس العقل" لـ سيف الدين قنصوة والثالثة "هروب الكوماندا المهم" لعمر صلاح مرعي.

بعدها اعتلى مديرو المسابقات الموازية الثلاثة محمد عاطف مدير مسابقة "سينما الغد" ورامي عبد الرازق مدير مسابقة "أسبوع النقاد" وأحمد شوقي مدير مسابقة "آفاق السينما العربية" خشبة المسرح، ومعهم أعضاء لجان تحكيم المسابقات الثلاثة، وأعلنوا النتائج وسلموا الجوائز للفائزين بها .

وفي المسابقة الرسمية، فاز بجائزة الهرم الذهبي لأحسن فيلم وتمنح للمنتج فيلم "المُتطفل" للمخرج ليوناردو دي كوستانزو وهو إنتاج إيطالي سويسري فرنسي مشترك، أما جائزة الهرم الفضى وهي جائزة لجنة التحكيم الخاصة لأحسن مخرج فذهبت لفيلم "قتل عيسى" للمخرج لاورا مورا، ومنحت جائزة الهرم البرونزى لأحسن عمل أول للمخرج لفيلم "نينا" ومخرجه يوراج ليهوتسكي.

وفي جوائز التمثيل، فاز بجائزة أحسن ممثل رؤوف بن عمر عن دوره فى فيلم "تونس بالليل" للمخرج الياس بكار، فيما ذهبت جائزة أفضل ممثلة للفنانة دياماند أبو عبود عن دورها فى فيلم "في سوريا" للمخرج فيليب فان ليو، وذهبت جائزة أفضل سيناريو والتي تحمل اسم نجيب محفوظ لفيلم "الكلاب" للمخرج مارسيلا سيد وحصل فيلم "اختفاء" على جائزة أحسن اسهام فني.

وذهبت جائزة لجنة تحكيم النقاد الدولية (فيبرسى) لفيلم "قتل عيسى" حيث أكدت اللجنة في حيثيات الجائزة أن الفيلم الأول لمخرجته لاورا مورا اورتيجا من كولومبيا استحق الجائزة لمعالجته الفنية المتميزة لمشكلة أخلاقية معقدة والتساؤلات التى يطرحها الفيلم بخصوص مسؤولية البحث عن العدالة.

وفي جوائز مسابقة آفاق السينما العربية مُنِحَت جائزة سعد الدين وهبة لأحسن فيلم عربى لفيلم "اصطياد أشباح"، لما يتضمنه الفيلم من معالجة درامية متميزة للموضوع. والخروج عن المألوف فى سرد القصة واعطاء مساحة للمشاهد لتفاعل عوض عن التلقين المباشر لسرد القصة، فيما ذهبت جائزة صلاح أبو سيف وهي جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم اللبناني"نصر"لسلاسة الموضوع، ترابطات الأحداث وتمكنه من طرح قضية التضحية فى صناعة السينما من خلال اختيار شخصية مميزة على الصعيد الشخصى والفني" بحسب ما جاء ي حيثيات اختيارات لجنة التحكيم.

وفي مسابقة أسبوع النقاد الدولى، ذهبت جائزة شادي عبد السلام لأحسن فيلم "البجعــة"، وجائزة فتحى فرج لأحسن اسهام فنى ذهبت للفيلم الهندي"نجــوم القرية".

وفي مسابقة سينما الغد الدولية، ذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم " شحــن" للمخرج كريم رحباني، فيما فاز بجائزة يوسف شاهين لأحسن فيلم قصير الفيلم الإستوني "بلا سقف.

وفي ختام الحفل حيث أعلنت مقدمته جاسمين طه زكي عن إهداء مهرجان القاهرة السينمائي الدولي جائزة فاتن حمامة الدولية للتميز لمن أثروا الساحة العالمية بأعمال رائعة وعظيمة، وطالبت الفنانة نيللي كريم بالصعود لتسليم جائزة تكريم النجم الكبيرأدريان برودي، الذي ألقى كلمة بدأها بالسلام عليكم، وأكد أنه فخور بتواجده، وتكريمه، وشديد الاعتزاز بعمله في السينما، ووبدا متأثراً للغاية، ولم يستطع أن يحبس دموعه، وهو يقول :"حزين للغاية حيال ما أصاب الشعب المصري في الأيام القليلة الماضية".

بعدها صعد الفنان محمود حميدة إلى خشبة المسرح لتسليم النجمة هيلاري سوانك جائزة التكريم، وبدأت كلمتها بشكر حميدة على تقديمه لها، وواصلت :" شرفت بالحصول على هذه الجائزة الملهمة، وزيارة القاهرة كان حلماً، ومستمتعة للغاية بوجودي في القاهرة الملهمة، وفي هذا المبنى الملهم - تقصد قصر المنارة". وأضافت: "كم تمنيت لو قضيت وقتاً أكبرفي هذه المدينة الساحرة، وأسجل مشاعري الحزينة، وتعاطفي معكم". علماً أنها زارت الأهرامات وقامت بجولةٍ سياحية مع "كيج"

وفي النهاية اعتلت النجمة يسرا خشبة المسرح لتُهدي جائزة التكريم الدولية للنجم نيكولاس كيج، وبدأت كلمتها بالاعراب عن سعادتها بالضيوف، وشكرتهم على إصرارهم على الحضورللمهرجان، ولمصر، ونعت شهداء الحادث الأخير، كما وجهت التحية لروح شادية، وقدمت "كيج" الذي ألقى كلمة حماسية بدأها بقوله :"مرحبا .. السلام عليكم .. سعيد جداً بالعودة إلى مصر، ومهتم للغاية بدعوتي ومعرب عن تضامني معكم، وسوف ابتسم، جئت من لاس فيجاس التي مرت أيضاً بظروف صعبة للغاية لكننا قادرون جميعاً على تجاوز الشدائد، ولن يتسلل الخوف إلى قلوبنا أبداً". ثم التقط المكرمون الثلاثة صورة تذكارية مع يسرا الرئيس الشرفي للمهرجان ومحمود حميدة ونيللي كريم.
تصوير فوتوغرافي: شريف عبد ربه


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه