GMT 17:25 2017 السبت 18 مارس GMT 17:45 2017 السبت 18 مارس  :آخر تحديث
بعد اختفائها عن الأنظار لفترةٍ طويلة

سيلينا غوميز تكشف خمسة أسرار في لقاءٍ صحفي

عبد الاله مجيد

"إيلاف" من لندن: تحدثت المغنية سيلينا غوميز في مقابلة صريحة مطولة مع مجلة "فوغ" عن معاناتها خلال العام الماضي وعودتها الى دائرة الضوء.

وكانت غوميز منذ قرارها أخذ إجازة من الغناء في صيف العام الماضي توارت عن الأنظار ولم تظهر إلا في حفل جوائز الموسيقى الأميركية معلنة بذلك عودتها الى دائرة الضوء. وتحدثت غوميز بصراحة لافتة عن جوانب مختلفة من حياتها بأمل ان يتعلم آخرون من خبراتها.
نستعرض أدناه خمسة أشياء مُفاجِئة كشفت عنها في مقابلتها مع مجلة فوغ:

1 ـ حضورها جلسات علاج خمسة أيام في الأسبوع. علماً أنها بعد إقامة دامت 90 يوماً في أحد المصحات والإبتعاد عن الحياة العامة للتعامل مع قضايا تتعلق بصحتها العقلية، كشفت أنها توجهت إلى مواصلة العلاج بعد تماثلها للشفاء.

واعترفت غوميز أنها من المتحمسين للعلاج السلوكي الديالكتيكي. وهو طريقة تعلم المريض كيف "يقبل" الأفكار غير المريحة ليكون من الأسهل تغييرها.
وكشفت نجمة ديزني السابقة أنها تحضر جلسات علاج بهذه الطريقة خمس مرات في الاسبوع وتشجع الآخرين على الحديث عن فوائدها. وأكدت أن العلاج السلوكي الديالكتيكي غيَّر حياتها "بالكامل" مشيرةً إلى تربية الفنانة على أن تكون قوية، صلبة، مثيرة جنسياً وأنيقة باستمرار، ولكنها بحاجة إلى أن تشعر "أنها مسموح لها بالإنهيار ايضاً".

2 ـ 17 شخصاً فقط لديهم رقم هاتفها
جاهرت غوميز في السابق بازدرائها لمواقع التواصل الإجتماعي رغم أنها أكثر المشاهير شعبيةً على موقع الصور "إنستغرام". ولكن ما لا يُعرَف عنها هو أنها نادراً ما تستخدم الهاتف. وهي بدلاً من الدردشات الهاتفية تُفضِّل الخروج في رحلاتٍ طويلة بالسيارة مع صديقاتها. وقالت في المقابلة أنها تعتقد أن 17 شخصاً فقط لديهم رقم هاتفها و"ربما اثنان منهم شهيران".

3 ـ تستطيع التفوق على جاستن بيبر في التعامل مع المعجبين
تجمع عدد من المعجبين الشباب حولها خلال المقابلة طالبين توقيعها والتقاط صور معها. واستجابت بالطبع دون أن تُخفي انزعاجها على طريقة "جاستن بيبر" صديقها السابق المعروف بنزقه وامتعاضه حين يقترب منه معجبون. ولكنها قالت أنها لا تستطيع أن ترفض طلب الأطفال.

4 ـ نوبات الهلع أصبحت منتظمة خلال جولتها التجديدية
وتحدثت بصراحة عن مكابدتها لتقديم أداء بالمستوى اللائق خلال جولتها التجديدية حتى أنها نشرت رسالة على "إنستغرام" بعد حفلةٍ غنائية عن شعورها "بعدم الصدق". وقررت إلغاء ما تبقى من مواعيد الجولة للبحث عن علاج في مصحّ دون أن يعرف أحد ما كانت تعانيه على المسرح حتى الآن.
وقالت أنها تشعر بالوحشة في الجولات الغنائية وأنها كانت مكتئبة وقلقة تنتابها نوبات هلع قبل الظهور على المسرح أو بعده.

5 ـ أمنيتها أن ننساها
رغم ظهورها على غلاف مجلة "فوغ" فإنها في لهفة على أن تكون مجهولة الهوية بعد حياةٍ مديدة من الشهرة. وأشارت إلى أنها إذا حققت أمنيتها، فان الجميع سينسونها ويمضون إلى شأنٍ آخر.

هذا وختمت "غوميز" قائلة: "أنا أحب ما أفعله وأدرك كم أنا محظوظة. ولكني أنتظر بفارغ الصبر أن ينسوني".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه