GMT 7:31 2017 الإثنين 30 أكتوبر GMT 9:00 2017 الإثنين 30 أكتوبر  :آخر تحديث

فيسبوك ينفي التنصت على مستخدميه من أجل الإعلانات

بي. بي. سي.

نفت إدارة شركة فيسبوك التنصت على محادثات المستخدمين التي تجري عبر الموقع، لإرسال إعلانات تتناسب مع اهتماماتهم.

وقال روب غولدمان، نائب رئيس الإعلانات بالشركة "أنا المسؤول عن محتوى الإعلانات في فيسبوك، لم ولن نستخدم أبدا ما تقوله من أجل الإعلانات، هذا الأمر غير صحيح".

جاء ذلك ردا على سؤال طرحه مذيع أحد برامج تكنولوجيا شهير يدعى بي جي فوغت على صفحته على تويتر. وسأل فوغت في تغريدة "تحدث عدد كبير من المستخدين عن مشاهدة إعلانات على صفحتهم مرتبطة بمحادثات أجروها بالفعل مؤخرا مع مستخدمين آخرين، فهل هناك تفاصيل عن هذه الواقعة بالتحديد؟".

وأكد مسؤول فيسبوك أن الشركة لا تتنصت على المحادثات سواء على فيسبوك أو موقع انستغرام المملوك الذي تملكه أيضا، وذلك ردا على سؤال مستخدم أخر حول الإعلانات على الموقع.

خصوصية الهواتف المحمولة أصبحت وهما كبيرا

تطبيقات الهواتف الذكية "تتجسس على المستخدمين"

وتفاعل مئات المستخدمين مع السؤال الذي طرحه فوغت على تويتر، وتحدث الكثيرون عن وقائع حدثت لهم مع إعلانات فيسبوك.

فيسبوك
Getty Images
الكثير من المستخدمين تساءلوا عن ظهور إعلانات تخص أشياء تحدثوا عنها أو منتجات اشتروها بالفعل

وغرد توري هوفر "أحد زملائي بالعمل تلقى إعلانا يقول (لقد تقدمت بطلب زواج!) وذلك بعد دقائق فقط من تقدمه بالفعل للزواج، حتى قبل أن يخبر أي شخص".

وروت بيريجيت بوناسورو، عن موقف غريب حدث مع الإعلانات، وقالت "أعد القهوة في مطعم وأصبت بحروق، أخبرت زميلي ثم ذهبت لشراء كريم للحروق، وعندما عدت رأيت إعلانا على صفحتي عن نفس الكريم، رغم أنني لم أبحث عنه على الإنترنت".

ومن جانبها، نفت فيسبوك في بيان أي علاقة للإعلانات بما يقوله المستخدمون على الموقع، وقالت "نعتمد في تقديم الإعلانات على معلومات عن اهتمامات الشخص من خلال صفحته الشخصية، وليس بناء على ما يقوله".

وتشير إحدى النظريات إلى أن الصدفة البحتة هي التي تربط بين الأشخاص والإعلانات التي تصلهم، وربما كانت الإعلانات كانت تظهر على الفيسبوك من قبل لكن الشخص لم ينتبه إليها، وعندما يتحدث عنها تلفت نظره مرة أخرى.

وكانت بي بي سي قد نشرت تحقيقا العام الماضي عن حقيقة تنصت الهواتف الذكية على المحادثات، وقال البروفيسور ديفيد هاند، من إمبريال كوليدج لندن إن كل شيء يمكن أن يحدث ولا يجب استبعاده ويجب البحث دائما عن التفسيرات.

وقال :"إذا اعتبرنا أن هناك فرصة ضئيلة لحدوث شيء ما، ثم هيئنا الظروف الملائمة لذلك، فإنه قطعا سوف يحدث".



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل