GMT 11:00 2017 السبت 13 مايو GMT 9:54 2017 السبت 13 مايو  :آخر تحديث
لا علاقة للمرض باضطرابات نفسية أو اجتماعية

لفقدان الشهية العصبي... جذور وراثية

عبد الاله مجيد

أظهرت دراسة جديدة أن مرض فقدان الشهية العصبي وراثي في بعض أسبابه، محذرة من أن خطر الإصابة باضطراب في الأكل يمكن أن ينتقل إلى الأطفال.

إيلاف: اكتشف فريق دولي من العلماء أن لدى الكثير من المصابين بمرض فقدان الشهية العصبي طفرة في الحمض النووي على كروموسوم محدَّد.

ليس خيارًا شخصيًا
حتى الآونة الأخيرة كان يُعتقد أن سبب المرض خليط من العوامل الجسدية والاجتماعية والبيئية، مثل القلق والكآبة أو هوس الثقافة الغربية بقوام عارضات الأزياء النحيفات. لكن العلماء لاحظوا أن مرض فقدان الشهية العصبي كثيرًا ما يكون ساريًا في عائلات كاملة.

أجرى باحثون من كلية كنغ في لندن وجامعة نورث كارولاينا الأميركية مقارنة بين الشفرة الوراثية لعيّنة من 3400 مصاب بمرض فقدان الشهية العصبي، لمعرفة أوجه اختلافها عن الشفرة الوراثية لأشخاص لا يعانون من اضطرابات في الأكل.

ووجدوا في أكثر من نصف المصابين بفقدان الشهية العصبي جينات معطوبة ترتبط بالعصاب وانفصام الشخصية والتمثيل الغذائي في دليل آخر على أن الحالة عقلية وتمثيلية.

علاقات قوية
وقالت البروفيسورة سينثيا بولاك من جامعة نورث كارولاينا إن "مرض فقدان الشهية العصبي يرتبط ارتباطًا وراثيًا كبيرًا بالعصاب وانفصام الشخصية داعمًا الفكرة القائلة إن فقدان الشهية العصبي مرض نفسي حقًا".

أضافت إن العلماء فوجئوا أيضًا بوجود علاقات وراثية قوية بسمات تمثيلية مختلفة، بينها مؤشر كتلة الجسم وتمثيل الأنسولين ـ السكر.

ورأت بولاك أن نتائج الدراسة "تشجّعنا على النظر بمزيد من العمق في كيف أن العوامل التمثيلية تزيد خطر الإصابة بمرض فقدان الشهية العصبي".

مدخل لمكافحة المرض
يزيد عدد الوفيات بسبب اضطرابات في الأكل على عددها، بسبب أي مرض عقلي آخر، ويقدر أن 10 في المئة من المصابين يموتون نتيجة الإصابة بهذه الحالة. وتتراوح أعمار المصابين من 8 سنوات إلى 80 سنة، فتيانًا وبناتًا، نساء ورجالًا.

ورغم أن الباحثين لم يحددوا بدقة الجينات المسؤولة، فإنهم يؤكدون أن نتائج دراستهم تشكل خطوة كبيرة على هذا الطريق، ويأملون بعد تحديد هذه الجينات بتطوير عقاقير تكافح آثار المرض.

وقال الدكتور جيروم برين من كلية كنغ في لندن إن أكثر من 220 عالمًا وطبيبًا سريريًا شاركوا في دراسة مثل هذه العينة الكبيرة (3400 مريض). وأكد أنه "لولا مثل هذا التعاون لما كان بمقدورنا أن نكتشف أن لمرض فقدان الشهية العصبي أسبابًا نفسية وتمثيلية على السواء". ويواصل الباحثون زيادة حجم العينة، معتبرين ذلك بداية اكتشاف وراثي في علاج فقدان الشهية العصبي.


أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "دايلي تلغراف". الأصل منشور على الرابط الآتي:

http://www.telegraph.co.uk/science/2017/05/12/anorexia-partly-genetic-eating-disorder-risk-could-passed-onto/



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل