GMT 6:00 2017 الخميس 18 مايو GMT 11:04 2017 الأربعاء 17 مايو  :آخر تحديث

لتوفير 3 مليارات دولار.. فورد تطلب من موظفيها الاستقالة

بلقيس دارغوث

تعتزم شركة "فورد" تقليص عدد موظفيها في أميركا الشمالية وآسيا بنحو 10%، حيث تعمل على تعزيز الأرباح مقابل سعر السهم المتراجع، وفقا لما ذكره مصدر مطلع على الخطة.

وأشارت أنباء أن فورد تعتزم تقديم حوافز سخية للتقاعد المبكر لتخفيض عدد موظفيها بحلول الأول من اكتوبر، ولكنها لا تخطط لخفض قوة العمل بالساعة أو إنتاجها. ويمكن لهذه الخطوة أن تضع الشركة على مسار تصادم مع الرئيس دونالد ترامب، الذي جعل تعزيز فرص العمل في السيارات أولوية قصوى. وتوظف فورد في أميركا وحدها 30،000 عامل.

وتعد هذه التخفيضات جزء من خطة تم الإعلان عنها مسبقا لخفض التكاليف بمقدار 3 مليارات دولار، كما أظهرت مبيعات السيارات الأميركية الجديدة علامات انخفاض بعد 7 سنوات من النمو المتتالي.

وذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن فورد تخطط لخفض 10% من القوى العاملة العالمية البالغ عددها 200 الف شخص. وبينما رفضت فورد التعليق على الأمر، ذكرت في بيان إنها لا تزال تركز على استراتيجياتها الأساسية "لدفع النمو المربح".

وتشدد الشركة على الاستقالة الطوعية سبيلاً لتخفيض عدد الموظفين. وقال الرئيس التنفيذي مارك فيلدز لمحللين في شركة "إيه بي سي": "نحن نواصل تركيزنا المكثف على التكلفة، والسبب في ذلك لا يراعي البيئة الحالية التي نعيشها فحسب، بل إعدادنا لسيناريو حصول تردي اقتصادي".

"إيلاف" أعدت الخبر نقلا عن المصدر التالي:
http://www.autoblog.com/2017/05/16/ford-reportedly-will-cut-salaried-workers-wsj-says-entire-workf/?hcid=hp-tile-large


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل