GMT 9:22 2017 الثلائاء 15 أغسطس GMT 7:44 2017 الأربعاء 16 أغسطس  :آخر تحديث

تشكيلات مميزة ضمن فعاليات أسبوع كوبنهاغن للموضة

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة

تدور فعاليات أسبوع كوبنهاغن للموضة على قدم وساق وسط اهتمام ومتابعة محبي الموضة ووسائل الإعلام لكل ما يشهده الأسبوع من عروض، وتلقي "إيلاف" الضوء فيما يلي على أبرز تشكيلات ربيع وصيف 2018 التي تم عرضها في كوبنهاغن.

من أهم العلامات التي برزت بفضل تشكيلتها الجديدة في هذا الأسبوع هي علامة أستريد أندرسن ( التي تعمل في كوبنهاغن ولندن ) وتعني بتصميم ملابس كاجوال مميزة بسمات مستوحاة من عالم الرياضة تقود لظهور جيل جديد من الملابس الرجالية.

ومعروف أن أندرسن من مواليد الدنمارك وتدربت في كلية الفنون الملكية بلندن، وعملت كمستشارة لعلامات منها نايك وكوبنهاغن فير للمزج بين الترف والنمط الرياضي. كما قامت دار ماليني بيرغر، التي تشتهر بصيحات ملابسها القوية والعصرية، بطرح تشكيلة نسائية غاية في التميز، وضمت فساتين ومجموعة ملابس سهرات رائعة.

وقدَّمت كذلك المصممة سيسيلي بهنسن تشكيلة نسائية تعكس فهمها التام للطرق التي يمكن إتباعها لتصنيع ملابس عالية الجودة وتصميمات مميزة تُبَيِّن مهاراتها الفائقة.
أما علامة غاني فركَّزت على فكرة واحدة، هي المتعلقة بتطوير ملابس مثيرة ولعوبة، أي نوعية الملابس الجميلة التي ترتكز على الإغراء وليس على صيحات الموضة.

فيما قدَّمت دار فان غروندال، التي تعمل بالدنمارك منذ عام 1973، تشكيلة نسائية تعكس الروح المتمردة وأنماط الموضة المفصلة، بما يتفق مع مكانتها المتطورة في الدنمارك. ونجحت دار مونثي في الحفاظ على مكانتها المميزة بتقديمها تشكيلة نسائية متوافقة مع مبدأها الرئيسي في مجال الموضة وهو المتعلق بالجودة والأنوثة القوية.

وجاءت التشكيلة التي طرحتها دار ساكس بوتس لتشكل مزيجاً من الألوان القوية الواضحة والتصميمات العصرية والرؤية الإبداعية المتجددة لخامة الفرو مميزة الاستخدام.
وأخيراً قدَّمت دار ستاسيا مجموعة ثرية ومنوعة من الفساتين الأنيقة التي يمكن للسيدات التألق بها في المناسبات الساحرة وتتوافق مع تطلعاتهن بشأن مظهرهن وأناقتهن.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل