GMT 0:30 2018 الأحد 25 مارس GMT 18:58 2018 الإثنين 26 مارس  :آخر تحديث
تقلل الوفيات المبكرة مقارنة بنظيرتها الحيوانية

دراسة: الدهون النباتية تطيل العمر

ترجمة عبدالاله مجيد

وجدت دراسة جديدة أن الاستعاضة عن الدهون الموجودة في اللحوم بدهون نباتية يمكن أن تقلل احتمالات الوفاة المبكرية بنسبة 24 إلى 26 في المئة.

إيلاف: قال الباحثون الذين أجروا الدراسة في جامعة هارفرد إن الدهون النباتية الموجودة في الأفوكادو وزيت الزيتون تقلل خطر الوفاة المبكرة. وبشكل أعمّ فإن النظام الغذائي الغني بدهون نباتية أحادية التشبع يقلل خطر الوفاة المبكرة بنسبة 16 في المئة مقارنة مع النظام الغذائي الذي يفتقر إلى هذه المغذيات.

مقارنة غذائية
وأظهرت الدراسة بعد تحليل 22 عامًا من الأبحاث أن أنواع الدهون التي يتناولها الأشخاص يمكن أن تحدث فارقًا كبيرًا في العمر الذي يعيشونه.

جمعت الدراسة الجديدة معلومات عن 93 ألف رجل وامرأة لمقارنة محتوى الدهون النباتية مع الدهون الحيوانية في نظامهم الغذائي.

توجد الدهون الحيوانية في اللحوم الحمراء والسمك والبيض والألبان كاملة الدسم. ومن مصادر الدهون النباتية.. الأفوكادو والمكسرات وزبدة الفول السوداني وزيت الزيتون وزيت السمسم.

تقليص أخطار
إلى جانب تقليل احتمالات الوفاة المبكرة وجد العلماء أن الاستعاضة عن 2 إلى 5 في المئة من السعرات بدهون نباتية ترتبط بزيادة معدلات البقاء بنسبة 10 إلى 15 في المئة.

ولدى تكرار الحسابات مع دهون حيوانية أحادية التشبع ومصادر نباتية ينخفض خطر الوفاة المبكرة بما متوسطه 25 في المئة.

ولفت الباحثون إلى أنه في الوقت التي تبيّن النتائج فائدة النظام الغذائي النباتي في إطالة العمر، فإن الدراسة لا تقارن مباشرة محتوى الدهون النباتية من المغذيات مع محتوى الدهون النباتية منها.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "مي أونلاين". الأصل منشور على الرابط أدناه:
http://www.dailymail.co.uk/health/article-5537183/Plant-fat-animal-fat-cut-risk-dying-early-FIFTH.html



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل