GMT 17:52 2015 الأحد 8 فبراير GMT 14:35 2015 الإثنين 9 فبراير  :آخر تحديث
بموافقة جميع الأطراف السياسية

جمال بنعمر: استئناف المفاوضات في اليمن الإثنين

إيلاف- متابعة
صنعاء: اعلن المبعوث الاممي لليمن  الاحد ان الاطراف السياسية اليمنية، ومن بينها جماعة الحوثي التي حلت الحكومة والبرلمان قبل يومين، وافقت على استئناف المحادثات.
وصرح بنعمر للصحافيين في صنعاء انه "تم التواصل مع عبد الملك الحوثي وجميع الاطراف السياسيين وتم الاتفاق على استئناف الحوار الذي سيبدأ يوم غد الاثنين". 
 
يأتي هذا بعد يومين من إعلان ما يسمى "اللجنة الثورية"، التابعة لجماعة "أنصار الله" (الحوثي)، في القصر الجمهوري بصنعاء، ما أسمته "إعلانا دستوريا"، يقضي بتشكيل مجلسين رئاسي ووطني، وحكومة انتقالية.
 
وقوبل إعلان جماعة الحوثي بالرفض من معظم الأطراف السياسية في اليمن، الذي يعيش اليمن فراغاً دستورياً منذ استقالة هادي وحكومته في الـ22 من الشهر الماضي، على خلفية مواجهات عنيفة بين الحرس الرئاسي ومسلحي جماعة الحوثي، أفضت إلى سيطرة الحوثيين على دار الرئاسة اليمنية، ومحاصرة منزل الرئيس اليمني وعدد من وزراء حكومته.
 
وكان المبعوث الأممي، غادر اليمن يوم الجمعة الماضي إلى السعودية، في زيارة "مفاجئة وغير معلنة"، قبيل وقت قصير من إعلان جماعة الحوثي إصدار "إعلان دستوري" لإدارة البلاد، قبل أن يعود إلى اليمن مرة أخرى بعد ساعات من مغادرته، لإجراء لقاءات مع ﻗﻴﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﻤﻜﻮﻧﺎﺕ ﻭﺍلأﺣﺰﺍﺏ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ واللجان الثورية الحوثية، ﻟﺒﺤﺚ ﺳﺒﻞ ﺗﺠﺎﻭﺯ ﺍﻟﺘﺤﺪﻳﺎﺕ ﺍﻟﺮﺍﻫﻨﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻮﺍﺟﻪ ﺍﻟﻴﻤﻦ.

في أخبار