GMT 18:51 2016 الثلائاء 4 أكتوبر GMT 6:10 2016 الأربعاء 5 أكتوبر  :آخر تحديث
المرشحة الديمقراطية استفادت كثيرًا من قضية ماتشادو

ملكة الجمال تقلب الإنتخابات الأميركية رأسًا على عقب

جواد الصايغ من نيويورك

اجرت قناة ان بي سي نيوز استطلاعا للرأي شمل 29625 ناخبًا أميركيًا، وقد اظهرت نتائجه تقدم المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.

إيلاف من نيويورك: لا تزال استطلاعات الرأي التي اجريت عقب المناظرة الرئاسية الاولى، تصب في صالح مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون.

وزيرة الخارجية الاميركية السابقة نجحت في رفع مستوى حظوظها للفوز بالانتخابات المزمع إجراؤها في الثامن من تشرين الثاني المقبل، وقد اظهرت استطلاعات الرأي التي اجريت بعد السادس والعشرين من سبتمبر تفوقها على مرشح الجمهوريين دونالد ترامب.

وفي استطلاع  حديث للرأي أجرته قناة ان بي سي نيوز، أظهر "ان كلينتون تتفوق على ترامب بفارق 6 نقاط، 46% للديمقراطية مقابل 40% للجمهوري، وحل الليبرتاري غاري جونسون ثالثا بعدما حصد 9% امام مرشحة حزب الخضر جيل ستاين التي جاءت رابعة بـ 3%.

السيدات يناصرن الديمقراطية

الاستطلاع الذي اجري في الفترة الممتدة بين 26 ايلول والثاني من تشرين اول الحالي، وشمل اراء 26925 ناخبا مع هامش للخطأ يصل الى 1 بالمئة، اشار إلى تقدم كلينتون على ترامب لدى الاناث بفارق كبير وصل الى 18 نقطة 52% مقابل 34%، وتكتسح المرشحة الديمقراطية الأرقام لدى السيدات غير المتزوجات وبفارق كبير، ولكن الفارق يتراجع عندما يصل الإختيار الى السيدات المتزوجات، بالمقابل يتقدم ترامب في اوساط الرجال غير المتزوجين بفارق كبير 52% مقابل 35%.

وبحسب الإستطلاع فإن استحضار المرشحة الديمقراطية لقصة ملكة جمال الكون سابقا اليسيا ماتشادو، والتذكير بنعت ترامب لها بملكة جمال الخنازير وملكة جمال التنظيف نسبة الى اصولها اللاتينية، ثم ردود فعل ترامب حول هذه القضية في الايام التي تلت المناظرة، امرو ساهمت برفع مستوى التأييد لصالح هيلاري كلينتون وبشكل كبير".

الاستطلاع شمل ايضا كلا من تيم كاين نائب كلينتون ومايك بينس نائب ترامب، وقد اجمع من استطلعت اراؤهم على عدم معرفة الرجلين، اذا قال 40% من المستطلعين انهم لا يعرفون الكثير عن كين، بمقابل 33% قالوا الأمر نفسه عن بينس.
 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار