GMT 1:14 2016 السبت 29 أكتوبر GMT 7:41 2016 الأحد 30 أكتوبر  :آخر تحديث
الرئيس الأميركي سيزور اوهايو وفلوريدا ونورث كارولينا

أوباما يرمي بكل ثقله لحسم المعركة

جواد الصايغ من نيويورك

أعلن البيت الأبيض ان إعادة فتح التحقيقات بخصوص بريد هيلاري كلينتون لن تؤثر على جدول الرحلات الانتخابية التي ينوي اوباما القيام بها الاسبوع القادم.

إيلاف من نيويورك: لم تؤثر تصريحات مدير مكتب التحقيقات الفيدرالية (اف بي اي) جيمس كومي، حول استئناف التحقيق بخصوص البريد الإلكتروني للمرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأميركية، هيلاري كلينتون على خطط الرئيس الاميركي باراك اوباما لدعم المرشحة الديمقراطية.
ومن المتوقع ان يرمي اوباما بكل ثقله إلى جانب المرشحة الديمقراطية من اجل الفوز بالانتخابات في الثامن من نوفمبر، حيث سينظم جولة انتخابية تشمل عددا من الولايات المتأرجحة والمهمة لحث ناخبيها على التصويت لكلينتون.

من اوهايو الى فلوريدا
وسيبدأ أوباما رحلة الدعم، يوم الثلاثاء من كولمبوس في ولاية اوهايو التي ارتفعت حظوظ ترامب للفوز بمندوبيها، قبل ان ينتقل الأربعاء الى مدينة رالي في نورث كارولينا، ويحط الخميس رحاله في فلوريدا حيث سيتحدث في احتفالين انتخابيين في ميامي وجاكسون فيل.

اسباب الدعم الكثيف
اوباما الذي نظم عدة لقاءات انتخابية لصالح كلينتون في الاسابيع الأخيرة، يهدف من وراء تكثيف لقاءاته قبل ايام معدودة من موعد الإنتخابات، إلى ضمان وصول المرشحة الديمقراطية الى البيت الابيض.
وأكد المتحدث باسم اوباما، إريك شولتز، إن اعادة فتح التحقيقات في قضية بريد هيلاري كلينتون، لن تؤثر على جدول لقاءات الرئيس باراك اوباما.

ضربتان موجعتان
وتسبب موضوع إعادة فتح قضية بريد هيلاري، بهزة كبيرة في حملتها الإنتخابية، خصوصا ان هذه الخطوة تأتي قبل 11 يوما من موعد الإنتخابات، وقد تزامن الإعلان عن هذه القضية مع نشر استطلاعات جديدة للرأي اشارت إلى تمكن ترامب من تضييق الفارق مع كلينتون إلى حوالي اربع نقاط بعدما وصل إلى 12 نقطة الأسبوع الماضي.


 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار