GMT 11:58 2017 السبت 7 يناير GMT 6:53 2017 الأحد 8 يناير  :آخر تحديث
دوافع الحادث لم تتكشف بعد

مطلق النار في فلوريدا... من العراق إلى داعش

جواد الصايغ من نيويورك

قالت تقارير صحافية إن منفذ الهجوم في مطار فورت لودرديل في ولاية فلوريدا الأميركية يعاني من مشاكل نفسية بعد عودته من العراق بعد خدمته فيها وإنه كان أكد في العام الماضي أن صوتًا ما في داخله يناديه للانضمام إلى داعش.

مهاجم مطار فلوريدا هو استيبان سانتياغو - إيلاف

إيلاف من نيويورك: بحسب المعلومات فإن استيبان سانتياغو، الذي ألقت الشرطة القبض عليه، بعد إطلاقه النار على المسافرين، يعاني من مشاكل نفسية، وهو عسكري سابق خدم في العراق عام 2010. ورغم أنه مولود في ولاية نيوجرسي، غير أنه كان يقيم في أنكورج في ولاية ألاسكا برفقة صديقته.

مطلق النار الذي تسبب بمقتل خمسة أشخاص كان قادمًا من ألاسكا، وأشارت المعلومات إلى أنه كان يضع المسدس الذي أطلق منه النار في حقيبة السفر.

وقالت ماريا رويز، قريبة مطلق النار، إن استيبان، وبعد عودته من العراق، كان يقوم بتصرفات غريبة، علمًا بأنه بدا سعيدًا في العام الماضي، بعدما رزق بطفل.

خلافات عاطفية
ورغم عدم معرفة دوافع إطلاق النار، غير أن سيناتور فلوريدا، ماركو روبيو، قال في تصريح صحافي، إن مشادة كلامية حدثت مع مطلق النار، بينما تحدث شقيقه عن وجود خلافات بين شقيقه وصديقته في الفترة الأخيرة.

اللافت أن سانتياغو أخبر مكتب التحقيق الفدرالي في نوفمبر من العام الماضي، عن سماعه أصواتًا تناديه للالتحاق بتنظيم داعش.

ريك سكوت حاكم فلوريدا قال "إنه تحدث مع الرئيس المنتخب دونالد ترامب ونائبه مايك بينس مرات عدة اليوم، نافيًا في الوقت نفسه أن يكون قد اتصل بالرئيس الحالي باراك أوباما".

أضاف "أن الحادث لن يمر من دون محاسبة، وتتم متابعة الحالة الصحية للمصابين، وسنقدم مرتكبي الحادث إلى العدالة، والأمر لن يذهب سدى"، مؤكدًا سقوط خمسة قتلى، وأن عددًا من الجرحى يصارعون للبقاء على قيد الحياة".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار