GMT 14:24 2017 الإثنين 9 يناير GMT 12:20 2017 الثلائاء 10 يناير  :آخر تحديث
محكمة أمن الدولة أحالت ملفات 12 منهم للادعاء العام

الأردن يحاكم المسيئين لضحايا إرهاب اسطنبول

نصر المجالي

إيلاف من لندن: في خطوة غير مسبوقة، تقرر في الأردن محاكمة عدد من المتهمين بالإساءة لضحايا اعتداء اسطنبول الإرهابي الذي وقع في الأول من الشهر الحالي وعائلاتهم، حيث سينظر القضاء المدني في القضية.

وأحالت محكمة أمن الدولة الأردنية، اليوم الإثنين، أوراق قضايا 12 متهماً إلى دائرة ادعاء عام عمان، حيث بدأ مدعي عام عمان الأول القاضي عبدالله أبو الغنم النظر بالقضية، التي ما زالت قيد التحقيق على اعتبار أن الجرم المسند للمتهمين هو من اختصاص القضاء النظامي.

وقال مصدر قضائي أردني إن التهم الموجهة للمتهمين في القضية تتعلق بالقدح والذم والتحقير لضحايا الاعتداء الإرهابي من الأردنيين في اسطنبول وعائلاتهم، موضحاً أن إحالة أوراق المتهمين إلى القضاء النظامي يأتي كون الجرم المنسوب للمشتكى عليهم يدخل ضمن اختصاص القضاء النظامي، ويخرج من اختصاص محكمة أمن الدولة.

وتعرض ناد ليلي في منطقة أورطة كوي في إسطنبول، كان مكتظًا بالمحتفلين بقدوم العام الجديد، فجر الأحد الماضي، لهجوم مسلح، أسفر عن مقتل 39 شخصًا، وإصابة 65 آخرين، بحسب أرقام رسمية.

وشهدت مواقع الاتصال الاجتماعي في الأردن، وعديد من الدول العربية منذ الساعات الأولى، لهجوم اسطنبول آلاف التغريدات التي كان في بعضها شماتة  بالضحايا، وكذلك دولهم والأنظمة التي تحكمها. 

هجوم وقع خلال احتفالات رأس السنة يوم 1 يناير 2017 في مطعم رينا في حي أورطاكوي في منطقة بشكطاش ي مدينة إسطنبول، حيث قام مسلح بقتل 39 وجرح 69 باستخدام رشاش.

وكان تنظيم "داعش" أعلن في بيان مسؤوليته عن الهجوم الإرهابي، وقال إنه يعتبر "استمرارًا في العمليات التي يخوضها التنظيم ضد تركيا، وثأرًا لما سماه دين الله وتلبية لأمر أمير زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي باستهداف تركيا".
 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار