: آخر تحديث

توقيف اثنين من الأويغور ضمن تحقيقات هجوم ملهى إسطنبول

اسطنبول: ذكرت وسائل اعلام تركية ان اثنين من الصينيين الاويغور اوقفا واتهما في اطار التحقيق في الاعتداء الذي استهدف ليلة رأس السنة ملهى ليليا في اسطنبول واسفر عن سقوط 39 قتيلا وتبناه تنظيم الدولة الاسلامية.

وقالت وكالة انباء الاناضول القريبة من الحكومة نقلا عن مدع ليل الجمعة السبت، ان المشتبه بهما عمر عاصم وعبد العزيز عبد الحميد اوقفا واتهما "بالانتماء الى منظمة ارهابية" و"شراء اسلحة نارية بلا ترخيص" و"المشاركة في قتل 39 شخصا".

اضافت ان شاهدا عيان في قونية (جنوب) رأى عاصم في الملهى برفقة القاتل المفترض الذي لم تعرف جنسيته بدقة وما زال فارا على الرغم من حملة بحث واسعة.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو صرح في الاسبوع الماضي انه تم التعرف الى القاتل المفترض بدون ان يذكر اسمه او جنسيته، بينما صرح نائب رئيس الوزراء لوسائل اعلام انه من اصل اويغوري على الارجح.

وفي اطار التحقيق حول اعتداء راس السنة في اسطنبول، اعتقل 35 شخصا حسب وكالة الاناضول. وشهدت تركيا اعتداء داميا ليلة رأس السنة على ملهى ليلي في اسطنبول ادى الى مقتل 39 شخصا بينهم 27 اجنبيا.


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأمم المتحدة تستعد لطرح حل
  2. قاضي محاكمة بول مانافورت رئيس حملة ترامب الانتخابية السابق يتلقى تهديدات
  3. حماس تعلن قرب التوصل إلى اتفاق تهدئة مع إسرائيل
  4. الأوروبيون يخشون الجواسيس البريطانيين!
  5. اكتشاف عدد من أقدم المجرات في الكون على عتبتنا
  6. العلماء يكتشفون أقدم دليل على الحياة في الأرض
  7. مدير تويتر التنفيذي سيُستجوب أمام مجلس النواب الأميركي
  8. ترمب يرد على 350 افتتاحية في الصحف الأميركية
  9. من بينهم رئيس باراغواي الجديد: من هم عرب أمريكا اللاتينية؟
  10. نظام غذائي قاتل... تعرف إليه!
  11. الكشف عن تفاصيل علاقة
  12. علاج للسرطان يعيد تجديد خلايا الكبد ويغني عن عملية زرع الكبد
  13. باحثون من جامعات مرموقة ينشرون في مجلات علمية مشبوهة
  14. تسريب تسجيل لزوجة ابن ترمب
  15. قادة سابقون في الإستخبارات يحذّرون ترمب.. لا تفعلها مجددًا
في أخبار