GMT 10:15 2017 الأحد 15 يناير GMT 5:46 2017 الإثنين 16 يناير  :آخر تحديث
بعدما سلم نفسه للجيش اليمني

قيادي حوثي ميداني: إيران وحزب الله يقومان بتدريبنا

إيلاف- متابعة

اعترافات خطيرة أدلى بها مشرف وحدة الصواريخ التابعة للحوثيين وصالح، بتأكيده أن إيران وحزب الله كانا يدربان الميليشيات في اليمن، وذلك إثر تسليم نفسه إلى الجيش اليمني.

إيلاف: أكد المسؤول الحوثي الملقب بأبي محمد أن هناك خبراء إيرانيين ولبنانيين من حزب الله داخل معسكرات سرية في صعدة يدرّبون ميليشيات الحوثي على الأسلحة.

جاء استسلام أبو محمد في جبهة نهم، بعد ثلاثة أيام على مقتل المشرف على قسم تطوير الصواريخ الباليستية للانقلابيين، أبو خليل الصليمي، بغارة من طائرات التحالف العربي.

ويعد الصليمي واحدًا من كبار القيادات الحوثية، التي أسندت إليها مهام الإشراف على ما يسمى بـ"القوة الصاروخية"، والتي تضم خبراء إيرانيين ولبنانيين وضباطاً موالين للحوثي والمخلوع، وهي الوحدة المتخصصة في تطوير الصواريخ وإطلاقها.

ورصدت وحدة المراقبة والمعلومات في غرفة عمليات التحالف العربي الجوية خلال الأيام الماضية تحركات الصليمي وتنقلاته بين محافظات صعدة وصنعاء والحديدة، حيث تم استهدافه مع 6 من مرافقيه، بعد التأكد من تواجده في المكان المناسب.

كما اعترف أبو محمد أن الصواريخ التي كانت تطلقها الميليشيات كانت تستهدف المدنيين، وليس المواقع العسكرية. وكشفت اعترافاته كذلك بأن ميليشيات إيران وحزب الله ماضية في تدريب عناصر الحوثي بمعسكرات سرية في صعدة في شمال اليمن.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار