GMT 6:17 2017 الثلائاء 17 يناير GMT 6:21 2017 الثلائاء 17 يناير  :آخر تحديث

السعودية "متفائلة" بإدارة ترامب وسعيها لإستعادة الدور الأمريكي في العالم

بي. بي. سي.
عادل الجبير وزير الخارجية السعودي

الجبير اتهم إيران باتخاذ "سياسات عدوانية"

أعرب وزير الخارجية السعودي عادل الجبير عن تفاؤله تجاه الإدارة الأمريكية وجهودها لاستعادة الدور الأمريكي حول العالم واحتواء إيران ومحاربة ما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف الجبير في تصريحات للصحفيين في باريس إن "بلاده تتطلع للعمل مع الإدارة الجديدة في جميع المجالات محل الاهتمام المشترك".

وقال الوزير السعودي إن "الرياض ستنظر إلى رؤية إدارة ترامب وإنها ترحب برغبتها في استعادة دور الولايات المتحدة في العالم ورغبتها في هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية وبالقطع احتواء إيران".

وأكد الجبير أن هناك مصالح مشتركة بين السعودية والولايات المتحدة سواء من الناحية الجيوسياسية في سوريا والعراق واليمن وإيران أو في قضايا الطاقة والقضايا المالية.

وأوضح الجبير أن "الأهداف التي تريد الرياض وواشنطن تحقيقها هي الأهداف نفسها" على الرغم من إمكانية وجود خلافات في كيفية تحقيق تلك الأهداف.

"علاقة متوترة"

وردا على سؤاله بشأن علاقة السعودية بإيران، وصف الجبير تلك العلاقة بأنها "متوترة" متهما إيران باتخاذ "سياسات عدوانية وعدائية".

ولكنه قال إنه " من الرائع أن يكون هناك سلام وانسجام مع طهران لكن لا بد من أن يكون هناك جهد من الطرفين".

وتصاعدت حدة التوتر بين إيران والسعودية منذ موسم الحج عام 2015 حينما قتل مئات من الحجاج الإيرانيين في تدافع بمنسك "منى". وبعدها قطعت الرياض علاقاتها الدبلوماسية مع طهران بسبب اقتحام حشود للسفارة السعودية في طهران في يناير كانون الثاني، بعد تنفيذ حكم الإعدام على رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر.

وحول الشأن السوري، قال الوزير السعودي إن محادثات السلام المقررة في أستانة عاصمة كازاخستان بهدف التوصل إلى وقف إطلاق النار "تستحق التجربة لكن يجب ألا تفسر على أنها تخل من الرياض عن جماعات المعارضة السورية".

ومن المقرر عقد المحادثات الأسبوع المقبل بحضور فصائل للمعارضة ووفد الحكومة السورية,

وكان محمد علوش، وهو قيادي في جماعة "جيش الإسلام"، قال إنه سيرأس وفدا لمعارضين مسلحين بهدف إنهاء "جرائم" الحكومة وحلفائها، على حد قوله.

ودعت روسيا وتركيا لمحادثات السلام في أستانة. وتؤيد الدولتان أطرافا متصارعة، وتوصلتا إلى هدنة في سوريا في 30 ديسمبر/ كانون الأول الماضي وقع خلالها عدد من الانتهاكات.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار