GMT 16:30 2017 الخميس 19 يناير GMT 7:54 2017 السبت 21 يناير  :آخر تحديث
شيخ محمد كتبها عام 2014

رسالة مدبر أحداث سبتمبر تصل أوباما

عادل الثقيل

«إيلاف» من واشنطن: تسلم البيت الأبيض رسالة موجهة إلى الرئيس باراك أوباما من خالد شيخ محمد القيادي في تنظيم القاعدة، المتهم بأنه العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر في 2001 في الولايات المتحدة ونتج منها نحو ثلاثة آلاف قتيل، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام أميركية الأربعاء.

وكانت الرسالة كتبها محمد عام 2014 في زنزانته في معتقل غوانتامو، حيث يخضع لمحاكمة قد تنتهي بصدور حكم نهائي بإعدامه، لكن الجيش الأميركي رفض إرسالها، حتى صدر أمر قضائي مؤخرا يفرض على إدارة المعتقل بالسماح بإرسال رسائل السجناء عبر البريد.

ونقلت قناة السي بي أس نيوز عن مسؤولين أميركيين لم تسمهم، تأكيدهم وصول رسالة المتهم بتدبير أحداث سبتمبر إلى البيت الأبيض، من دون أن يعطوا تفاصيل أوسع.

وكان محامي شيخ محمد، ذكر أن الرسالة تشرح لأوباما  "الاضطهاد الذي يعاني منه المسلمون في أميركا والغرب، وما تسبب به الحصار الاقتصادي من مآسٍ على العراق".

وقالت "السي بي أس" إن أوباما قد يحتفظ بالرسالة ويضمها إلى مقتنياته الشخصية التي سينقلها من البيت الأبيض.

واعتقل محمد وهو باكستاني ولد ونشأ في الكويت، في مارس 2003 بعد مداهمة منزل كان يختبئ فيه بالقرب من العاصمة الباكستانية إسلام آباد، وسلم مباشرة إلى الولايات المتحدة، حيث قال في جلسة محاكمته في 2007 إنه مسؤول "من الألف إلى الياء" عن التخطيط لعمليات سبتمبر، إضافة إلى هجمات أخرى استهدفت مصالح أميركية وغربية حول العالم.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار