GMT 13:58 2017 السبت 7 أكتوبر GMT 14:02 2017 السبت 7 أكتوبر  :آخر تحديث
تهدف الى تتويج المبادرات الخلاقة في مجال إحداث المقاولة النسائية

جائزة "تميز" تحتفي بالمرأة المغربية في عيدها الوطني

عبد المجيد ايت مينة

الرباط: احتفاء بالمرأة المغربية، في عيدها الوطني، تنظم وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، بشراكة مع إذاعة "أصوات" والشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، يوم الثلاثاء المقبل، بالرباط، حفل توزيع جائزة "تميز" للمرأة المغربية، في دورتها الثالثة، برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، وحضور وزراء وشخصيات دبلوماسية وسياسية واقتصادية وفعاليات من المجتمع المدني.

وتهدف جائزة "تميز" للمرأة المغربية إلى "تتويج المبادرات الخلاقة في مجال إحداث المقاولة النسائية"، التي تقف وراءها نساء رائدات في عالم المال والأعمال، برزن في إحداث المقاولات النسائية ذات الطابع الاجتماعي، بالشكل الذي يعزز وضعية المرأة المغربية في المجتمع.

ملصق جائزة "تميز" للمرأة المغربية في دورتها الثالثة

ويتضمن برنامج التظاهرة، في دروة هذه السنة، التي تتمحور حول "إحداث المقاولة النسائية"، الإعلان عن الفائزات من بين سبع مرشحات، تتنافسن من خلال مشاريع تضامنية ذات منفعة اجتماعية.

وتتألف لجنة تحكيم الجائزة من "شخصيات مشهود لها بالعطاء في مجال التنمية الاجتماعية المرتبطة بقضايا النساء"، هن سلوى كركري بلقزيز ولطيفة الشهابي وخليدة عزبان بلقاضي والطيب أعيس ووفاء بندورو وخديجة جناتي ادريسي وعدنان عديوي. فيما ضمت قائمة المرشحات، لنيل الجائزة، كلاً من عائشة عرابي عن شركتها "أ 2 ر"، المتخصصة في إنتاج وبيع مستحضرات التجميل الطبيعية في المغرب تحت العلامة التجارية "بيونور"؛ ووفاء كيران، صاحبة مشروع "زين وزوين"، الذي يهدف إلى ابتكار قطع ديكور لفائدة المهنيين والمروجين والمهندسين المعماريين وللعموم؛ وزينب زاكي، مسيرة ومؤسسة مشاركة للتطبيق الالكتروني "المعلم"، المخصص للصناع التقليديين، وذلك بغية مساعدتهم في إيجاد فرص الشغل. كما يهدف

بسيمة الحقاوي وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية

المشروع، قبل كل شيء، إلى المساهمة في التضامن والاقتصاد الاجتماعي. وعن فئة الفلاحة التضامنية، تتنافس شركة "بيودوم للتكنولوجيا الحيوية"، تحت إدارة فاطمة الزهراء بريش، والتي توفر للفلاحين الفرصة للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة ومعالجة النفايات المستعملة؛ وسمية الحسناوي عن مشروعها "إيكو هيت"، الذي يختص في الطهي الاقتصادي غير الكهربائي، والذي يسمح بمواصلة عملية الطهي دون طاقة إضافية باستخدام المبدأ القديم للاحتباس الحراري؛ وسيدة الأعمال مريم عزيز العلوي، عن شركتها "وينسي (نساء في المدينة)"، التي طورت تقنية تقوم على تقطيع جزيئات الكربون التي تعاود التشكل على شكل جزيئات مستقرة من الماء تسمح بعودة الهواء المحيط إلى حالته الأصلية؛ وسابعاً مشروع بقيادة لطيفة إيدا شويخ، التي تشغل 5 أجراء في شركتها "صباح للخدمات"، التي تهدف إلى توفير خدمات الطوارئ والإسعاف لساكنة جهة طاطا، خصوصاً من بين الطبقات الاجتماعية الهشة.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار