GMT 18:42 2017 السبت 14 أكتوبر GMT 18:53 2017 السبت 14 أكتوبر  :آخر تحديث

الحزب الشيوعي الصيني يقر تعديلات داخلية عشية مؤتمر عام مفصلي

أ. ف. ب.

بكين: اعلن الحزب الشيوعي الصيني السبت انه اقر تعديلات في نظامه الداخلي قبيل مؤتمره المرتقب، وسط تكهنات متزايدة بان اسم زعيم الحزب الرئيس الصيني شي جينبينغ سيضاف الى الوثيقة، لتكريس ارثه السياسي.

وقالت اللجنة المركزية، وهي بمثابة برلمان الحزب، انهاز اقرت تعديلا على دستور الحزب في ختام جلسة عامة عقدت عشية مؤتمر عام يعقد كل خمس سنوات يفتتح الاربعاء، من المتوقع ان تؤدي الى احكام قبضة شي على السلطات.

وقال الحزب في بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية ان "الوثيقة ستطرح للمناقشة في المؤتمر العام التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني"، من دون مزيد من التفاصيل.

ومن المتوقع ان يفوز شي بولاية ثانية من خمس سنوات في منصب الامين العام للحزب الشيوعي، ما يعني فعليا فوزه بولاية ثانية كرئيس لثاني اكبر اقتصاد في العالم.

واعلنت وكالة شينخوا الرسمية في سبتمبر الماضي انه سيتم تعديل الدستور في المؤتمر العام "بما يعكس مفاهيم الحوكمة الجديدة، والافكار والاستراتيجيات"، التي وضعتها اللجنة المركزية في مؤتمرها الاخير قبل خمس سنوات.

ويرى محللون انه قد يضاف اسم الرئيس الى دستور الحزب، وترفيعه بذلك الى مصاف عظماء القادة الصينيين. ولم يمنح هذا الشرف قبلا سوى الى المؤسس ماو تسي تونغ، ودينغ شياو بينغ مهندس حقبة الاصلاح.

وترد في بيان توصيات الحزب الشيوعي "النظرية الماوية" (نسبة الى ماو تسي تونغ)، و"نظرية دينغ شياو بينغ"، الى جانب الفلسفة السياسية لقادة آخرين لا تحمل اسماءهم.

من المتوقع ان ينتج من المؤتمر العام تغيير كبير في المراكز القيادية للحزب، حيث سيتم استبدال خمسة اعضاء من اصل سبعة في المكتب السياسي الذي يدير البلاد. كذلك اورد البيان الصادر عن اللجنة المركزية ان اللجنة ايدت طرد سون زنغاي (53 عاما) الحاكم السابق لمدينة شونغينغ الذي كان يعتبر خليفة محتملا لشي.

وطرد زنغاي من الحزب في سبتمبر بعد حملة واسعة لمكافحة الفساد، كان اطلقها الزعيم الصيني، اطاحت مسؤولين في الحزب ولا سيما منافسيه وكشفت تورط الحاكم السباق لمدينة شونغينغ في عدد من الفضائح.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار