GMT 1:55 2017 الجمعة 20 أكتوبر GMT 1:58 2017 الجمعة 20 أكتوبر  :آخر تحديث
كانت ستناقش كتاب "صحيح البخاري نهاية أسطورة"

المجلس العلمي الأعلى بالمغرب يتدخل لإرجاء مناظرة إذاعية

عبدالله التجاني

الرباط: في سابقة هي الأولى من نوعها، تدخل المجلس العلمي الأعلى بالمغرب، وهو مؤسسة دستورية يترأسها العاهل المغربي الملك محمد السادس، لطلب تأجيل مناظرة إذاعية، كانت ستبثها إحدى الإذاعات الخاصة مساء الخميس.

ويتعلق الأمر بتأجيل المناظرة التي كان سيتواجه فيها الكاتب والباحث رشيد أزيلال صاحب كتاب "صحيح البخاري نهاية أسطورة!"، الذي أثار منع توقيعه ضجة بالمغرب، مع الشيخ السلفي حماد القباج، لمناقشة ما ورد في الكتاب المثير للجدل.

وقال القباج في تدوينة نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك: "أخبرني د.مصطفى غلمان، قبل قليل بأنه تلقى اتصالا من المجلس العلمي الأعلى يطلب تأجيل اللقاء الإذاعي الذي كان مقررا اليوم لمناقشة كتاب: صحيح البخاري نهاية أسطورة".

غلاف كتاب: صحيح البخاري نهاية أسطورة

وأضاف القباج موضحا أن سبب تدخل المجلس العلمي الأعلى وطلب تأجيل المناظرة جاء بناء على "رغبة المجلس في إيفاد ممثل عنه لكونه طرفا في الموضوع".

وعبر القباج المحسوب على حزب العدالة والتنمية، ذي المرجعية الإسلامية، عن سروره بالموقف الذي بدر من المجلس العلمي الأعلى، وقال: "لقد سررت بهذا الموقف الذي يؤكد حرص الدولة على أداء واجبها في تعريف الأمة بهذه المعلمة العظمى: "الجامع صحيح للإمام البخاري" رحمه الله تعالى، والتي لم يزل ملوك الدولة العلوية الشريفة يولونه أهمية بالغة باعتباره أحد أهم مصادر المرجعية الإسلامية السمحة وأحد أكبر مظاهر الإبداع الفكري في القرن التاسع الميلادي".

ولم تحدد الإذاعة التي كانت تعتزم عقد المناظرة الإذاعية بين رشيد أيلال صاحب كتاب "صحيح البخاري نهاية أسطورة!"، والداعية حماد القباج، موعدا جديدا لعقدها كما أنها لم تعلن إلغاءها بصفة نهائية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار