GMT 4:45 2017 الأحد 22 أكتوبر GMT 4:50 2017 الأحد 22 أكتوبر  :آخر تحديث

اليابانيون يصوتون في انتخابات يرجح فوز حزب رئيس الوزراء فيها

أ. ف. ب.

طوكيو: يدلي اليابانيون باصواتهم الاحد في انتخابات تشريعية مبكرة دعا اليها رئيس الوزراء شينزو آبي الذي يرجح فوزه فيها ليشغل المنصب لولاية جديدة على رأس ثالث اقتصاد في العالم بينما تواجه بلاده تهديدات كوريا الشمالية.

وبعد حملة قصيرة استمرت 12 يوما وتركزت على كوريا الشمالية والقضايا الاقتصادية، فتحت مراكز الاقتراع ابوابها تحت امطار غزيرة في العاصمة والجزء الاكبر من البلاد التي يفترض ان يضربها اعصار ترافقه رياح عاتية وامطار غزيرة طوال النهار.

ويمكن ان يؤثر ذلك على نسبة المشاركة وان كان عدد كبير من اليابانيين الذين بلغوا السن القانونية للانتخاب وعددهم حوالى مئة مليون، صوتوا مسبقا وهو امر ممكن اجراؤه قبل ايام من الانتخابات.

ويبدو ان رئيس الحكومة القومي في طريقه لكسب رهانه والبقاء في السلطة حتى 2021 اي الى ما بعد دورة الالعاب الاولمبية التي ستجرى في طوكيو 2020. وفي حال حدث ذلك، سيتجاوز الرقم القياسي الذي سجله رئيس وزراء ياباني في البقاء في السلطة وكان حوالى ثماني سنوات من قبل.

ويرى المحللون ان مشاركة ضئيلة ستعود بالفائدة على رئيس الوزراء الذي يبدو ناخبوه المحافظون اكثر تصميما على ابقائه في السلطة.

وقال يوشيهيسا يموري الذي يدير شركة للبناء وادلى بوصته في وسط طوكيو "ادعم موقف شينزو آبي في عدم الرضوخ لضغوط كوريا الشمالية". واضاف "اريد ان يواصل هذه الارادة الحازمة عبر التعاون مع الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، وبالنسبة لي انها نقطة مهمة في هذه الحملة".

ويتوقع المحللون فوز تحالف الحزب الليبرالي الديموقراطي اليميني بقيادة آبي وحزب كوميتو بحوالى 300 مقعد من اصل 465 في مجلس النواب.

ويتنافس تحالف آبي مع حزب الامل اليميني ايضا الذي اسسته رئيسة بلدية طوكيو يوريكو كويكي التي تتمتع بشخصية قوية، والحزب الديموقراطي الدستوري (يسار الوسط) اللذين تأسسا مؤخرا. ويتوقع ان يحصل كل منهما على خمسين مقعدا.

وفي اليوم الاخير من الحملة، تعهد آبي حماية اليابانيين. وقال امام حشد في وسط اليابان تحدى الامطار الغزيرة مع تقدم اعصار باتجاه الارخبيل ان "التحالف الحاكم (...) هو القادر على حماية حياة الناس والدفاع عن اسلوب حياة سعيدة"، ملمحا بذلك الى كوريا الشمالية التي تريد "اغراق" الارخبيل وأطلقت صواريخها فوقه مرتين.

من جهتها، قالت كويكي في خطاب السبت "يجب الا نبقى على وضعنا القائم في السياسة المتراخية التي لم تتمكن من اجراء اصلاحات كبيرة وضرورية".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار