GMT 4:37 2017 الخميس 26 أكتوبر GMT 4:41 2017 الخميس 26 أكتوبر  :آخر تحديث

تيلرسون:  العقوبات الأميركية تستهدف النظام الإيراني لسلوكه الشرير

إيلاف- متابعة

واشنطن: قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، إن الولايات المتحدة تدعم الأصوات المجددة بـ إيران من أجل تغيير النظام".

وأكد تيلرسون في تصريحات على هامش زيارة إلى الهند، أن " العقوبات الأميركية تستهدف النظام الإيراني لسلوكه الشرير وأن أميركا ليس لديها خلافات مع الشعب الإيراني".

ووفقا لوكالة الأنباء الفرنسية، فقد شدد تيلرسون خلال مؤتمر صحفي في نيودلهي عقب محادثاته مع وزيرة خارجية الهند سوشما سواراج، على أن إدارة الرئيس دونالد ترمب اتخذت نهجاً أكثر صرامة مع إيران، يهدد بتمزيق الاتفاق النووي".

وقال تيلرسون إن الإجراءات الأميركية تسعى أيضا إلى الحد من "النشاطات المزعزعة للاستقرار" التي تقوم بها إيران في الشرق الأوسط بما في ذلك تطوير برنامج الصواريخ و"تصدير الأسلحة إلى المنظمات الإرهابية" والمشاركة في النزاعات في سوريا واليمن".

وأضاف: "إن معركتنا ليست مع الشعب الإيراني.. خلافاتنا مع النظام الثوري ".

وتابع: "نحن نتخذ إجراءات لفرض عقوبات على النظام وخصوصا الحرس الثوري الإيراني بهدف وضع حد لتمويل وإيقاف الأنشطة المخربة لهذا النظام".

وأوضح تيلرسون أن الولايات المتحدة تسعى إلى "دعم الأصوات الحديثة داخل إيران" في محاولة لتغيير الحكومة في نهاية المطاف.

وأضاف: "نحن نعلم أن هناك مشاعر وقيما قوية داخل إيران ونريد أن ندعمها لكي يتمكن الشعب الإيراني من استعادة السيطرة على حكومته ذات يوم".

وأشار إلى أن الإيرانيين "يعيشون في ظل هذا النظام الثوري القمعي، ونحن لا نريد أن نضر الشعب الإيراني. إن معركتنا ليست مع الشعب الإيراني ".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار