: آخر تحديث
إقالة رئيس جهاز الأمن الوطني ومدير أمن الجيزة ومدير العمليات الخاصة

الإطاحة بقيادات أمنية رفيعة في مصر بسبب حادث الواحات

أطاح وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار، بقيادات أمنية رفيعة المستوى، على خلفية حادث "الواحات" الإرهابي، الذي أسفر عن مقتل 16 شرطيًا، غالبيتهم ضباط كبار من جهاز الأمن الوطني والقوات الخاصة.

إيلاف من القاهرة: على خلفية حادث الواحات الذي وقع يوم الجمعة الماضي، وأدى إلى مقتل 16 شرطيًا غالبيتهم ضباط كبار بجهاز الأمن الوطني والقوات الخاصة، أطاح وزير الداخلية المصرية مجدي عبد الغفار، برئيس جهاز الأمني الوطني، "أمن الدولة سابقًا"، اللواء محمود الشعراوي، ومدير إدارة الأمن الوطني بالجيزة، اللواء إبراهيم المصري، ومدير أمن الجيزة اللواء هشام العراقي، واللواء مدير إدارة العمليات الخاصة بالأمن المركزي.

وقالت وزارة الداخلية في بيان لها مساء أمس السبت، إن وزير الداخلية مجدي عبد الغفار، أصدر حركة تنقلات محدودة شملت تغيير عدد من القيادات الأمنية ومنها، اللواء محمود الشعراوي رئيس قطاع الأمن الوطني، واللواء هشام العراقي مدير أمن الجيزة، واللواء إبراهيم المصري مدير إدارة الأمن الوطني بالجيزة، ومدير إدارة العمليات الخاصة بالأمن المركزي.

وتولى اللواء طارق عطية منصب مساعد الوزير لمنطقة شرق الدلتا"، واللواء محمد يوسف مساعد الوزير لقطاع الأفراد، واللواء حسام نصر مساعد الوزير لقطاع حقوق الإنسان، اللواء فهمي مجاهد نائب رئيس قطاع الأمن الاقتصادي، واللواء محمود شعراوي "مساعد الوزير لقطاع أمن المنافذ"، واللواء جمال سلطان مهنا مساعد الوزير لقطاع الحراسات والتأمين".

رفع معدلات الأداء

وقرر الوزير أيضًا، تولي اللواء عصام سعد "مساعد الوزير مدير أمن الجيزة، بينما نقل اللواء هشام العراقي إلى منصب مساعد الوزير لقطاع الوثائق، وتولي اللواء محمود توفيق، منصب مساعد الوزير رئيس قطاع الأمن الوطني، واللواء إبراهيم مصري أحمد مدير إدارة عامة بقطاع قوات الأمن، واللواء مجدي أبو الخير مدير إدارة عامة بقطاع التدريب.

وحسب ما أوردت وكالة الأنباء الرسمية، فإن "حركة التغييرات التي اعتمدها اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية تهدف إلى رفع معدلات الأداء الأمني داخل القطاعات الرئيسية بالوزارة".

ونقلت عمن وصفته بـ"مصدر أمني رفيع المستوى"، قوله إن اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، يحرص دائمًا على اختيار القيادة المناسبة في المكان المناسب، لضمان الوصول بمعدلات الأداء إلى المستويات القياسية، وهو ما يدفعه إلى إجراء تغييرات في مختلف مستويات القيادة بالوزارة على مدار العام، دون الحاجة لانتظار الحركة العامة، وهو ما ينعكس إيجابيًا على معدلات الأداء الأمني باستمرار.

وشدد أن وزير الداخلية وجه القيادات الجديدة بالإشراف الميداني على مرؤوسيهم، ومتابعتهم وتقييمهم بشكل دوري؛ لضمان التزامهم ببنود الخطط الأمنية المختلفة، وبالتالي ضمان وصول معدلات الأداء الأمني إلى مستوياتها القياسية.

تحديات أمنية

وجاء قرار إقالة القيادات من مناصبها بعد ساعات قليلة من اجتماع عقده الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مع الفريق أول صدقي صبحي، وزير الدفاع، واللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية، وخالد فوزي، رئيس المخابرات العامة، بالإضافة إلى رئيس أركان الجيش الجديد، الفريق محمد فريد حجازي.

 وقال السفير علاء يوسف، المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، إن الاجتماع جاء في إطار متابعة التطورات الأمنية في البلاد وجهود ملاحقة الجماعات الإرهابية، لاسيما بعد الاشتباكات التي جرت الجمعة، بين قوات الشرطة وبعض العناصر الإرهابية في طريق الواحات، وأسفرت عن مقتل عدد من الإرهابيين.

وأضاف المتحدث الرسمي، أن الرئيس اطلع على تقارير بشأن التدابير الجاري اتخاذها لضمان تأمين الحدود البرية والبحرية للبلاد، وإحكام السيطرة على المنافذ والمعابر، حيث وجه باستمرار تحلي جميع الأجهزة المعنية بأعلى درجات الاستعداد لمواجهة الجماعات الإرهابية وملاحقتها، بالنظر إلى التحديات الأمنية في المنطقة ومخاطر الإرهاب المتزايدة.

يذكر أن 16 شرطيًا، بينهم 14 ضابطًا كبيرًا قتلوا في مواجهات مسلحة مع مجموعة إرهابية في صحراء الواحات، بالقرب من مدينة السادس من أكتوبر مساء يوم الجمعة الماضي.


عدد التعليقات 3
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. النظام يتخلص
من أياديه القذرة - GMT الأحد 29 أكتوبر 2017 15:02
النظام الانقلابي العسكري في مصر يعمل على القضاء على الايدي الملوثة التي قتلت المصريين في رابعة وسواها ويرسلهم الى كمائن أعدها لهم سلفاً ليقتلوا ويموتوا ويدفن سرهم معهم حتى لا تكونوا هناك مساءلة دولية ان حصلت فعل ذلك قبله النظام العلوي في سوريا الذي قضى على كل عملائه في لبنان وسوريا .
2. رحمة على أرواحهم
iraqi - GMT الأحد 29 أكتوبر 2017 17:57
شلون تحليل تعبان وكأنك تٌشَرّع قتل الجنود والشرطة ألأبرياء . ألمْ تتسائل ولو للحظة إستشهاد إبنك أو شقيقك نتيجة عمل إرهابي لا قدّرَ الله ؟
3. الحديد يفل الحديد
فول على طول - GMT الأحد 29 أكتوبر 2017 19:17
المشعوون من الشرطة والجيش قتلوا المشعوزذين فى رابعة ...والمشعوذون يقتلون الشرطة والجيش أيضا ...وما بين مشعوذ ومشعوذ ضاع البشر . لا فرق بين مشعوذ يرتدى البدلة العسكرية أو البدلة الغربية الكافرة ومشعوذ يرتدى الجلباب ويطلق اللحية ...كلاهم مشعوذون


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. العراق ينهي مراحل العملية الإنتخابية وينتظر بدء السياسية
  2. السعودية تعلن إكتمال وصول الحجاج من الخارج
  3. ارتفاع مستوى البحر يهدد بمحو مدن ساحلية
  4. دعوات في سوريا لتفكيك
  5. قطر تخضع لابتزاز سياسي وإعلامي تركي
  6. قضايا عالقة في مفاوضات الأكراد والنظام السوري
  7. بوتين يحضر زفاف وزيرة خارجية النمسا
  8. بغداد تعلن عن تنفيذ حكم الاعدام بمدانين بأعمال إرهابية
  9. لهذه الأسباب يجب أن تصبح ألمانيا قوة نووية
  10. تفاصيل مقتل مصري اعتنق الإسلام وتخلى عن المسيحية
  11. تعرف إلى الكتاب الأكثر إثارة لعام 2018
  12. جيش حماس الالكتروني يخترق حسابات نشطاء بالضفة الغربية
  13. موجات الحر مستمرة في العالم لغاية 2022
  14. مطار رونالد ريغن يغرق في الظلام
  15. على خطى أردوغان... ترمب يعبر بأميركا إلى مصاف جمهوريات الموز
في أخبار