GMT 10:57 2017 الأحد 12 نوفمبر GMT 11:00 2017 الأحد 12 نوفمبر  :آخر تحديث

عشرون جريحًا في هجوم على حفلة موسيقية في بانغي

أ. ف. ب.

بانغي: تعرض مقهى في عاصمة جمهورية افريقيا الوسطى كان مغن مشهور يحيي فيه حفلة مساء السبت، لهجوم من قبل مجهولين قاموا بالقاء قنبلة يدوية اسفر انفجارها عن سقوط عشرين جريحا على الاقل، كما ذكرت مصادر متطابقة لوكالة فرانس برس.

يقع المقهى المستهدف "مفترق السلام" (او كارفور دي لا بي) على حدود الدائرة الخامسة والدائرة الثالثة من بانغي الحي المسلم في العاصمة الذي يطلق عليه اسم "بي كي 5" وكان مركز اعمال عنف دينية في السنوات الاخيرة.

وقال ناطق باسم بعثة الامم المتحدة للسلام في افريقيا الوسطى ايرفيه فيرهوسيل في اتصال هاتفي من ليبرفيل ان "شخصين على دراجة نارية القيا قنبلة يدوية مساء السبت في المقهى" الذي كان المغني اوزاغين يقيم فيه حفلة.

واوضح المصدر نفسه ان اعضاء في فرقة المغني المعروف جدا في افريقيا الوسطى، حيث يلقب بـ"ملك الرومبا"، جرحوا ونقلوا الى المستشفى العام في بانغي.

وتحدث طبيب في المستشفى نفسه عن وصول 21 جرحيا الى قسم الطوارئ مساء السبت. وذكر شاهد عيان ان المهاجمين "القوا اربع قنابل يدوية"، موضحا ان "اوائل الجرحى نقلوا بدراجات نارية للاجرة". وتوقفت اعمال العنف في بانغي منذ فبراير 2017 وعملية للقوات المسلحة ضد مجموعة مسلحة في حي المسلمين.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار