GMT 12:30 2017 الأربعاء 15 نوفمبر GMT 16:15 2017 الأربعاء 15 نوفمبر  :آخر تحديث
على خلفية إهانته للرئيس كيم جونغ أون

كوريا الشمالية تحكم على ترمب بالإعدام

إيلاف- متابعة

سيول: هاجمت وسائل الاعلام الكورية الشمالية الاربعاء الرئيس الاميركي دونالد ترمب معتبرة انه يستحق عقوبة الاعدام لاهانته الزعيم كيم جونغ اون، ووصفته بانه "جبان" بسبب الغائه زيارة الى الحدود بين الكوريتين.

ونددت صحيفة "رودونغ سنمون" الناطقة باسم الحزب الحاكم في افتتاحيتها بغضب بزيارة ترمب الاسبوع الماضي الى كوريا الجنوبية، حيث وصف في خطابه امام البرلمان كوريا الشمالية بأنها "ديكتاتورية قاسية".

وجاءت زيارة ترمب الى كوريا الجنوبية في اطار جولة ماراتونية قام بها في آسيا، وكان هدفها حشد الدعم في المنطقة لمواجهة طموحات كوريا الشمالية النووية.

وجاء في افتتاحية الصحيفة "أسوأ جريمة لا يمكن مسامحته عليها، هي أنه تجرأ على المس بكرامة القيادة العليا بشكل مسيء".

وأضافت "عليه ان يعلم انه مجرد مجرم بشع محكوم عليه بالاعدام من قبل الشعب الكوري".

قصير وبدين!

ومنذ وصوله الى البيت الابيض شن ترمب هجمات شفوية ضد كيم جونغ اون وبلغت الحرب الكلامية حد الاهانات الشخصية وتهديدات بضربات عسكرية.

وفي ختام جولته الاسيوية في هانوي، جدد ترمب هجماته ضد الزعيم الكوري الشمالي الى حد انه انتقد شكله ووزنه.

وقال ترمب على تويتر "لماذا يُقدم كيم جونغ اون على اهانتي من خلال نعتي بـالعجوز في حين انني لن أُقدم انا على نعته بالقصير والبدين؟".

ويخص الشعب الكوري الشمالي عائلة كيم الحاكمة في البلاد بما يشبه عبادة الشخصية ويبدي حساسية قصوى على أي ملاحظة يمكن ان تعتبر مساسًا بالقيادة او تقليلاً من احترامها.

وانتقدت الصحيفة الكورية الشمالية في افتتاحيتها ايضا عدم توجه ترمب الى المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين، وهي محطة تقليدية للمسؤولين الاميركيين الذين يزورون كوريا الجنوبية.

وعادت المروحية التي كانت تقل ترمب الى تلك المنطقة، أدراجها بعد خمس دقائق على اقلاعها بسبب سوء الاحوال الجوية، وهو ما شككت به الصحيفة.

وكتبت "لم يكن السبب الطقس"، مضيفة "لقد كان خائفاً جداً من مواجهة نظرات قواتنا".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار