GMT 9:47 2017 الثلائاء 21 نوفمبر GMT 9:57 2017 الثلائاء 21 نوفمبر  :آخر تحديث
يجريها بوتين مع ترمب وزعماء الإقليم وقبل القمة الثلاثية

اتصالات عالية حول الانتقال في سوريا

نصر المجالي

نصر المجالي: قالت مصادر دبلوماسية إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيجري اتصالات هاتفية وصفت بـ"المهمة" مع الرئيس الأميركي وعدد من زعماء الإقليم تتعلق بمرحلة الانتقال والمسار السياسي الكامل وصولا لتسوية نهاية في سوريا.

واجتمع الرئيس الروسي على نحو مفاجىء مساء الإثنين في سوتشي مع الرئيس السوري بشار الأسد، وذلك قبل يوم من القمة الروسية - التركية - الإيرانية التي خصصت لبحث آفاق الحل السلمي السياسي في سوريا استنادا لقرارات أستانا.

وحسب الكرملين، قال الرئيس الروسي للأسد خلال اللقاء: "أود أن أناقش معكم المبادئ الأساسية لتنظيم العملية السياسية، ومؤتمر الحوار السوري، الذي تساندوه. أود أن استمع إلى تقييمكم للحالة الراهنة، وآفاق تطور الوضع، بما في ذلك رؤيتكم للتسوية السياسية، التي حسب ما تبدو لنا، ودون شك، في نهاية الأمر ينبغي أن تتم تحت إشراف منظمة الأمم المتحدة. نحن نعوّل على مشاركة نشطة لمنظمة الأمم المتحدة في المسار نفسه وكذلك في المرحلة النهائية".

تسوية

وقال بوتين: "أنتم تعرفون أنه من المقرر أن التقي في سوتشي (الأربعاء)، بنظيريّ، الرئيس التركي والرئيس الإيراني. وأن نجري نحن أيضا مشاورات إضافية، خلال اجتماعنا. المسألة الأهم، هي مسألة ما بعد هزيمة الإرهابيين، وهي مسألة التسوية السياسية، التسوية طويلة الأمد للوضع في سوريا".

وأضاف بوتين: "بالإضافة إلى الشركاء الذين ذكرتهم (تركيا وإيران)، أنتم تعرفون، أننا نعمل كذلك من دول أخرى؛ كالعراق، والولايات المتحدة، ومصر، والسعودية، والأردن، ونحن على تواصل مستمر مع شركائنا".

وكان بيان الكرملين أعلن أن النقاش بين الرئيسين تطرق للمبادئ الأساسية بخصوص تنظيم عملية التسوية السياسية في سوريا. وحضر هذا اللقاء أعضاء قيادة وزارة الدفاع وهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية.

صيغة أستانا

وفي وقت سابق، قال الكرملين إن زعماء الدول الضامنة سيبحثون، خلال لقائهم في سوتشي، مجمل القضايا الخاصة بالتسوية السورية، مع الأخذ بالاعتبار العمل المشترك في صيغة أستانا.

يذكر أن روسيا وتركيا تتعاونان إلى جانب إيران بشأن التسوية السورية في إطار عملية أستانا، على اعتبار أنها الدول الضامنة لوقف إطلاق النار في سوريا. وكانت الجولة الأخيرة من محادثات أستانا قد جرت، يومي 30 و31 أكتوبر الماضي.

وإلى ذلك، فإنه بعد اجتماع وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران يوم الاثنين في سوتشي لبحث تحضيرات القمة الثلاثية، سيلتقي اليوم الثلاثاء رؤساء أركان جيوش الدول الثلاث وهم الجنرالات فاليري غيراسيموف وخلوصي أكار ومحمد حسين باقري.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار