GMT 19:40 2017 الأربعاء 22 نوفمبر GMT 15:35 2017 الخميس 23 نوفمبر  :آخر تحديث
فيديو يظهر لقطات من الرعب التي تعرض لها

هروب جندي منشق من كوريا الشمالية

صحافيو إيلاف

بيروت: أظهر فيديو بثته قيادة الأمم المتحدة في كوريا الجنوبية، الأربعاء، لحظة فرار أحد الجنود في كوريا الشمالية. ويظهر التسجيل الجندي أثناء تسلله يوم 13 نوفمبر الحالي.

واستطاع الجندي المنشق اجتياز الحدود جريا على الأقدام، رغم إطلاق النار الكثيف الذي تعرض له أثناء محاولته الوصول إلى كوريا الجنوبية.

ويظهر الفيديو في البداية سيارة دفع رباعية تمر مسرعة بمحاذاة طريق خال يؤدي إلى قرية بانمانغوم ثم تتوقف عند الحدود الشديدة التسليح. ويقفز الجندي المنشق من سيارته ويبدأ بالجري بسرعة فيلحق به جنود كوريون شماليون وهم يطلقون النار باتجاهه.

وبحسب ما تداوله الإعلام الكوري الجنوبي، فقد قام الجنود الجنوبيون بسحبه إلى موقع آمن، بعد أن اجتاز الحدود، إلا أنه تأكد تعرضه إلى الإصابة بأربع رصاصات.

وقالت مصادر طبية إن الجندي المنشق يتماثل للشفاء في مستشفى في سول، وأضافت أن عمليتين جراحيتين أجريتا له لاستخراج الرصاصات من جسده. ولا يزال الجندي بالمستشفى بعد الخضوع للعمليتين.

ويعد أمرا نادرا أن ينشق أحد الجنود ويتمكن من عبور الحدود التي تشملها الهدنة بين الكوريتين.

وذكر مسؤول بقيادة الأمم المتحدة أن كوريا الشمالية أبلغت اليوم بأنها انتهكت اتفاق الهدنة لعام 1953 الذي أوقفت بموجبه العمليات القتالية في الحرب الكورية.

وقال مدير العلاقات العامة بقيادة الأمم المتحدة تشاد كارول للصحافيين إن "النتائج الأساسية لفريق التحقيق الخاص هي أن الجيش الشعبي الكوري (جيش كوريا الشمالية) انتهك اتفاق الهدنة، أولا بإطلاق النار عبر خط ترسيم الحدود العسكرية، وثانيا بعبور الخط لفترة وجيزة".

وقال كارول إن اللقطات أظهرت أحد حراس الحدود يركض عبر خط الترسيم لعدة ثوان قبل أن يقفل عائدا إلى الجانب الشمالي من بانمانغوم.

وأضاف أن القيادة طلبت "موعدا لاجتماع لمناقشة تحقيقها والإجراءات لمنع انتهاكات مستقبلية مماثلة".

وتابع "النتائج الرئيسية لفريق التحقيق الخاص هي أن جيش كوريا الشمالية انتهك اتفاقية الهدنة، أولا عبر إطلاق النار عبر الخط العسكري الفاصل، وثانيا عبر اجتياز هذا الخط مؤقتا".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار