GMT 10:05 2017 الخميس 23 نوفمبر GMT 13:36 2017 الخميس 23 نوفمبر  :آخر تحديث
إيلاف المغرب تجول في الصحافة المغربية الصادرة الخميس

مخاوف من هجمات تستنفر «مينورسو»

إبراهيم بنادي

«إيلاف» من الرباط: كتبت "المساء" في عددها الصادر اليوم الخميس أن بعثة الأمم المتحدة " مينورسو" رفعت من درجة تأهب عناصرها الأمنية في كل مناطق وجودها، خاصة قرب المنطقة العازلة بالكركرات، وذهبت المصادر ذاتها إلى أن الإجراء يأتي بسبب تقرير يحذر من ارتفاع التحديات الأمنية والتهديدات الإرهابية في منطقة الساحل وتندوف ( جنوب غربي الجزائر ) .

ونقل عن مراقب عسكري بالبعثة قوله إن " مينورسو" اتخذت جميع التدابير اللازمة للتخفيف من المخاطر وحماية أعضائها، مشيراً إلى أن عناصر البعثة تقوم بدوريات يومية في منطقة الكركرات لمراقبة الوضع في إطار مهمتها، وذلك منذ الأزمة الأخيرة التي تدخلت بموجبها الأمم المتحدة لتجبر " بوليساريو" على سحب مسلحيها.

الـ"بيتكوين" متهم في المغرب بتمويل الإرهاب

بدأت خلفيات قرار المسؤولين عن صناعة القرار المالي بمنع تداول عملة "بيتكوين" الافتراضية تخرج إلى العلن. اجتماع طارئ بين كبار المسؤولين بوزارة الاقتصاد والمالية وبنك المغرب والهيئة المغربية لسوق الرساميل كشف عن وجود مخاوف من إمكانية استغلال هذه العملة في الأنشطة الإرهابية وغسيل الأموال.

وكتبت "المساء" أن بياناً مشتركاً بين الأطراف المذكورة أوضح أن عدداً من منصات التبادل الإلكتروني في المغرب أصبح يقبل التعامل بعملة الـ"بيتكوين" كوسيلة أداء لشراء السلع والخدمات، وهو ما دفع إلى التحذير من استعمالها كوسيلة للأداء.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن البيان ذهب إلى أن مثل هذه الإعلانات قد تؤدي الى خلق الالتباس لدى العموم، موهمة أن السلطات النقدية تعتمد هذه العملات الافتراضية كوسيلة للأداء.

المغرب يخشى تسلل "داعش" من ليبيا

في موضوع ذي علاقة بالإرهاب، كتبت "أخبار اليوم" أن المغرب يخشى تسلل "داعش" من ليبيا، وهو ما يفسر تأخر المملكة في إعادة مئات المغاربة العالقين هناك.
وأضافت الصحيفة ذاتها أن المغرب متوجس من وجود "دواعش" ضمن هؤلاء المطالبين بالعودة، الذين قد يعمدون إلى التسلل إلى المغرب والإفلات من الاعتقال، بدعوى أنهم مهاجرون سريون.

وأضافت "أخبار اليوم" أن تقارير أمنية وعسكرية دولية أكدت منذ أشهر أن العشرات، إن لم يكن المئات من المقاتلين المغاربة الذين التحقوا بصفوف "داعش" في العراق وسوريا لجأوا إلى ليبيا بعد اشتداد الضربات العسكرية الدولية على معاقل التنظيم.

تفكيك شبكة للمتاجرة في المواعيد الطبية بالدار البيضاء

تقرأ "إيلاف المغرب" بـ"المساء" كَذَلِك أن المندوبية الجهوية للصحة بالدار البيضاء استنفرت مصالحها بعد أن اكتشفت شبكة للمتاجرة في المواعيد الطبية. وجاء اكتشاف الشبكة بعد قيام شخص واحد بحجز مواعيد مستشفيات بالدار البيضاء لمدة ثلاثة أشهر، وأوضح المصدر ذاته أن المسؤولين على البوابة الالكترونية الخاصة بالمواعيد التي يأخذها المرضى فوجئوا بوجود رقم هاتف واحد يتكرر على مختلف طلبات المواعيد التي تم حجزها على البوابة الالكترونية المخصصة لهذه العملية.

ونسبة إلى مصادر "المساء"، فإن هذا الاكتشاف خلق حالة من الاستنفار داخل المصالح الصحية من أجل معرفة الجهة التي تقف خلف حجز مواعيد طبية لمدة تقارب الثلاثة أشهر ببعض المصالح الصحية بالدار البيضاء، مضيفاً أن بحثاً فتح من أجل الوصول إلى الجهة التي تقف خلف الحجوزات المذكورة أظهر مفاجأة لم تكن متوقعة.

وذكرت المصادر ذاتها أن الأبحاث التي تم إجراؤها بخصوص الموضوع أوصلت المحققين إلى وجود صاحب كشك قريب من مستشفى مولاي يوسف بالدار البيضاء عمل على حجز مواعيد طبية لمدة ثلاثة أشهر كان يبيعها للمرضى مقابل مبلغ 200 درهم أي حوالي 20 دولاراً، موضحاً أن هذه العملية كانت تتم بتواطؤ مع أحد الممرضين بعد أن أصبحت عملية أخذ المواعيد بالمستشفيات تتم بطريقة إلكترونية.

حملة لتجفيف منابع الجريمة

أما "الأخبار" فكتبت أن عناصر الأمن المغربي تقود حملة لتجفيف منابع الجريمة، إذ تمكنت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية التابعة للأمن الإقليمي لسيدي سليمان (غرب) من إيقاف أكثر من خمسين مبحوثاً عنهم بالمدينة، بينهم 12 تاجراً للمخدرات والعشرات من المبحوث عنهم في جرائم متعلقة بالسرقة الموصوفة، وتكوين عصابة إجرامية.

المغرب يوافق على رفع حصة صيد سمك مهدد بالانقراض

تطالع "إيلاف المغرب" بـ"المساء" كذلك أنه بعد سنوات من التوقف عن صيده، وافق المغرب، على الرفع من الحصة السنوية لصيد سمك التونة "البلوفين الشمالي" المهدد بالانقراض، مثيراً انتقادات خبراء البيئة الذين شككوا في قدرة هذا النوع من التونة على الانتعاش الذي يسمح بصيده، حيث اتهموا الدراسة التي اعتمدت في القرار بالمفرطة في التفاؤل.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن المغرب وافق أول من أمس الثلاثاء بمراكش، رفقة بلدان المنطقة، على توسيع الحصة السنوية لصيد سمك التونة، بسبب تحسن في مخزوناته، في الوقت الذي أصر خبراء البيئة على أن الزيادة المسجلة في الكوتا ( الحصة) الجديدة كانت مفرطة وقبل الأوان، ولا يجب السماح بهذه الزيادات الكبيرة في حصص الصيد.

ووافقت اللجنة الدولية لحفظ التونة في المحيط الأطلسي، المكونة من 50 دولة، على رفع الحصص من 24 ألف طن هذا العام إلى 28 ألف طن في العام المقبل، أي إضافة 4000 طن إضافية في كل من العامين التاليين. ويعني هذا القرار أن الحصة قد تضاعفت أكثر من الضعف منذ خمس سنوات، مباشرة بعد أن بدأت مخزونات سمك التونة تعود مجدداً إلى الانتعاش بعد فترة راحة بيولوجية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار