GMT 22:13 2017 الخميس 30 نوفمبر GMT 22:24 2017 الخميس 30 نوفمبر  :آخر تحديث
قال إن ما حصل مع جنوب افريقيا "انعطافة كبيرة"

الخلفي: المغرب تحرر من "الأوهام" بفضل الرؤية الملكية في إفريقيا

عبدالله التجاني

الرباط: قال مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلف العلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية، إن الرؤية الاستراتيجية التي يقودها الملك محمد السادس في القارة الأفريقية تمكن عبرها المغرب من التحرر من "الأوهام"، مؤكدا أن هذه الرؤية تحقق إنجازات كبيرة للمملكة.

وأضاف الخلفي في لقاء صحافي عقب انتهاء المجلس الحكومي اليوم الخميس، أن نتائج القمة الأفريقية-الأوروبية التي اختتمت أشغالها اليوم الخميس، بالعاصمة الإيفوارية أبيدجان، "عززت من السياسة الأفريقية للمملكة المغربية"، مؤكدا أن حضور الملك محمد السادس أشغال القمة "مكن بلدنا من تجسيد ما يدعو إليه بشكل ملموس"، منوها في الآن ذاته بما ورد في كلمة العاهل المغربي التي تحدث فيها عن موضوع الهجرة والتحديات التي يطرحها على الدولة المشاركة في القمة.

واعتبر الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية أن ما حصل مع جنوب أفريقيا "محطة ونقطة مهمة وانعطافة كبيرة"، مشددا على أن بلاده حققت تقدما على مستوى "تعزيز العلاقات الثنائية مع عدد من الدول الأفريقية".

وزاد الخلفي موضحا أن المغرب يحقق "نجاحات متوالية ونتطلع إلى نجاحات أخرى سيقع الإعلان عنها في حينها من طرف المؤسسات المعنية بذلك"، في إشارة إلى اعتزام عدد من الدول الأفريقية سحب اعترافها ب"جبهة البوليساريو" الانفصالية.

وسجل الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية أن عددا من نتائج القمة الأفريقية - الأوروبية، تؤكد أن "هناك سياسة أفريقية تغير من المعادلات التي تؤطر السياسة الدولية على مستوى القارة الأفريقية بطريقة جديدة وجذرية"، مبرزا أن "عددا من الفاعلين ما زالوا غير قادرين على استيعاب هذه التحولات والتفاعل معها بالشكل المطلوب"، وذلك في رسالة مشفرة وجهها المسؤول الحكومي إلى الجارة الجزائر.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار