GMT 9:36 2017 الإثنين 4 ديسمبر GMT 10:12 2017 الإثنين 4 ديسمبر  :آخر تحديث
العملية العسكرية مستمرة لـ "تحرير العاصمة" اليمنية

حشد قوات الجيش من مأرب لفتح جبهة خولان باتجاه صنعاء

صحافيو إيلاف

دبي: أصدرت قيادة الجيش الوطني في اليمن أوامر بتحريك سبعة ألوية من مأرب لفتح جبهة خولان والتحرك نحو صنعاء وللقوات المتواجدة في جبهة نهم بتكثيف عملياتها العسكرية والزحف نحو العاصمة.

وفي وقت سابق من الأحد، كان قائد عسكري كبير في الجيش اليمني قد أعلن عن استكمال قوات الجيش الوطني المرحلة الأولى من العمليات العسكرية الجارية في جبهة نهم شرق العاصمة صنعاء.

وأكد قائد المنطقة العسكرية السابعة اللواء الركن ناصر الذيباني أن العملية العسكرية مستمرة في المضي نحو تحقيق أهداف المرحلة التي تليها، وهي تحرير العاصمة صنعاء، ثم بقية محافظات اليمن التي لا تزال تحت سيطرة ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وقال إن "قوات الجيش الوطني حققت خلال اليومين الماضيين انتصارات كبيرة في جبهة نهم"، مشيراً إلى "الاستمرار بالمضي لتحقيق النصر وتحرير العاصمة وبقية محافظات الجمهورية"، وفق تصريح نقله عنه المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية.

ولفت اللواء الذيباني إلى أن قوات الجيش تقاتل بمعنويات عالية، فيما تفر ميليشيات الحوثي من مواقعها بشكل جماعي خصوصا في الأيام الأخيرة.

ودعا اللواء الذيباني قبائل طوق صنعاء للتحرك ضد ميليشيات الحوثي، وذلك حفاظا على النظام الجمهوري واستقرار اليمن.

وكان الناطق الرسمي باسم المنطقة العسكرية السابعة، العقيد عبدالله الشندقي، قد أوضح أنه تم تحقيق مكاسب ميدانية استراتيجية في جبهة نهم شرق صنعاء خلال اليومين الماضيين، وتقدم الجيش الوطني وسيطر على مواقع تشكل خطوط دفاع وسياج تستميت ميليشيا الانقلاب للبقاء فيها.

واعتبر سيطرة الجيش الوطني عليها "مقدمة للدخول إلى أرض مفتوحة" تستطيع المدرعات والآليات الثقيلة التحرك فيها بسهولة ويصعب على الميليشيات تحصينها بالألغام والمتفجرات.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار