GMT 16:30 2017 الأربعاء 1 فبراير GMT 7:04 2017 السبت 4 فبراير  :آخر تحديث
منها تشديد الرقابة على الوافدين وتقليل كلفة الخدمات الإجتماعية

إدارة ترامب تعد إجراءات جديدة ضد المهاجرين

عبد الاله مجيد

لندن: تدرس إدارة ترامب خطة جديدة لاجتثاث المهاجرين الذين يحتاجون الى مساعدة من الدولة وكذلك ترحيل المهاجرين المقيمين الذين يعتمدون على معونات من دافعي الضرائب الاميركيين، بحسب مسودة أمر تنفيذي حصلت عليها صحيفة واشنطن بوست.  

وقالت الصحيفة ان مسودة أمر تنفيذي آخر قيد الدرس تدعو الى اجراء تغيير شامل في نظام الهجرة وتأشيرة الدخول بهدف تشديد الرقابة على مَنْ يدخل الولايات المتحدة ومَنْ يستطيع ان يدخل سوق العمل من اجل تقليل كلفة الخدمات الاجتماعية.  

ويجرى تداول مسودات هذه الأوامر التنفيذية بين مسؤولي الادارة ولا يُعرف متى سيوقع عليها الرئيس ترامب إذا قرر وضعها موضع التنفيذ، ورفض البيت الأبيض ان يؤكد أو ينفي إعداد هذه الأوامر التنفيذية.

وفي حال تنفيذ هذه الأوامر فإنها تشكل قيودا شديدة على كل اشكال الهجرة وسفر الأجانب الى الولايات المتحدة وبذلك توسيع الاوامر التي اصدرها ترامب قبل أيام بمنع دخول اللاجئين ومواطني سبعة بلدان مسلمة.  

بطالة العمال الاميركيين 

وتركز الأوامر الجديدة على منع الأيدي العاملة المهاجرة من الحد من انضمام اللاجئين والعمال الموقتين الى القوى العاملة الاميركية.  واتهمت الادارة المهاجرين الذين يتلقون خدمات اجتماعية باستنزاف موارد الحكومة الفيدرالية وقالت ان العمال المهاجرين يسهمون في بطالة العمال الاميركيين.   

وقالت الخبيرة في شؤون الهجرة في مركز التقدم الاميركي انجيلا ماريا كيلي ان ترامب "عبأ رشاشاته المعادية للمهاجرين وأخذ يطلق النار في جولة جديدة".  واضافت "انه هذه المرة يستهدف اطفال مواطنين اميركيين ليس لديهم ولي أمر يحمل وثائق، وهو يستطيع ترحيل أطفال يتلقون وجبات غداء مخفضة في المدارس، حسب المدى الذي يصله أمره".  

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن كيلي قولها "انه لمن المذهل ان نرى عمق التخريب والفوضى التي يبدو انه عازم على استنزالها على مجتمعاتنا”، ويختلف الاقتصاديون على مدى تأثر الاجور بالهجرة غير القانونية ولكنهم يتفقون عموماً على ان الهجرة، بما في ذلك العمال ذوو المهارات المدنية، مفيدة للاقتصاد الاميركي.    

وقال اليكس ناوراستيه الخبير في شؤون الهجرة في معهد كاتو ان هناك اتفاقاً عاماً في الأوساط الأكاديمية الاقتصادية على "ان المهاجرين يضيفون الى الاقتصاد أكثر مما يأخذون ".  

 

أعدت «إيلاف» هذا التقرير بتصرف عن «واشنطن بوست».  الأصل منشور عى الرابط التالي

https://www.washingtonpost.com/world/national-security/trump-administration-circulates-more-draft-immigration-restrictions-focusing-on-protecting-us-jobs/2017/01/31/38529236-e741-11e6-80c2-30e57e57e05d_story.html?hpid=hp_hp-banner-low_eoimmigration-120pm%3Ahomepage%2Fstory&utm_term=.31d29b0107f3

    

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار