GMT 11:00 2017 الجمعة 3 فبراير GMT 10:47 2017 السبت 4 فبراير  :آخر تحديث
رجل حاول الاعتداء على جندي فرنسي بساطور

فرنسا ترجح: هجوم اللوفر عمل "إرهابي"

إيلاف- متابعة

باريس: أعلن مصدر في الشرطة الفرنسية، الجمعة، أن جنديًا فرنسيًا فتح النار على رجل حاول الاعتداء عليه بساطور عند متحف اللوفر، وسط العاصمة باريس. 

وتحدثت وزارة الداخلية الفرنسية في تغريدة على تويتر عن "حادث أمني عام خطير يجري في باريس في حي اللوفر"، مطالبة بإعطاء "الاولوية لتدخل قوات الامن وأجهزة الانقاذ".

وأكد محافظ باريس أن رجلاً مسلحًا بساطور على الاقل "اندفع" صباح الجمعة باتجاه رجال الشرطة والعسكريين في محيط متحف اللوفر، وهو "يطلق تهديدات" ويهتف "الله اكبر".

 

عناصر من الشرطة الفرنسية في مكان الحادث

 

وقال ميشال كادو إن عسكريًا أطلق النار و"أصاب بجروح بالغة في البطن" المهاجم، بينما اصيب جندي بجروح طفيفة في رأسه. من جهتها، اكدت الشرطة أن المهاجم لم يكن يحمل متفجرات في حقائبه.

وقال رئيس شرطة باريس: "نعتقد أن المهاجم تصرف بشكل منفرد، لكننا اعتقلنا شخصاً آخر بسبب تصرفاته المريبة". وتابع: "حيثيات الهجوم قرب اللوفر تدفعنا لترجيح أنه كان هجومًا إرهابيًا".

بدوره، أعلن رئيس الوزراء الفرنسي برنار كازنوف أن الهجوم هو عمل "ارهابي" على الارجح. وطوق عدد كبير من رجال الشرطة، الذين ارتدوا سترات واقية من الرصاص، منطقة المتحف.
 

 

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار