GMT 22:34 2017 الخميس 9 فبراير GMT 15:45 2017 الخميس 16 فبراير  :آخر تحديث
اكد ضرورة التنسيق لحل مشكلة منع العراقيين من زيارة اميركا

ترامب للعبادي: سنعمل سوية لدحر الارهاب

د أسامة مهدي

إيلاف من بغداد: اكد الرئيس الاميركي دونالد ترامب لرئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي أن بلاده ستعمل مع العراق لدحر الارهاب، لانه حليفها ودعاه لزيارة الولايات المتحدة، مشيرًا الى ضرورة التنسيق بين البلدين لايجاد حل لموضوع منع العراقيين من السفر لاميركا.. فيما اكد المسؤول العراقي على أن بلاده مصممة على انهاء تنظيم داعش.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي تلقاه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مساء الخميس من الرئيس الاميركي دونالد ترامب بحثا فيه العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، حيث "بارك ترامب الانتصارات المتحققة على تنظيم داعش، مشيدًا بالقوات العراقية وبالشجاعة العالية للعبادي في قيادة الحرب على الارهاب، مشددًا بالقول "اننا سنعمل سوية لدحر الارهاب لان العراق حليف لنا".

ووجه ترامب الدعوة للعبادي لزيارة الولايات المتحدة الاميركية، كما قال بيان صحافي لمكتب المسؤول العراقي، اطلعت على نصه "إيلاف".

بدوره، قال العبادي "إن عصابات داعش الارهابية في مراحلها الاخيرة اذ اننا نقاتلهم حاليًا في الموصل وحررنا الجزء الاكبر منها، ومصممون على انهاء هذه المنظمة الارهابية".. مشددًا على اهمية استمرار الدعم الدولي والاميركي للعراق في حربه ضد الارهاب". واكد حرص العراق على تعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة الاميركية على مختلف الصعد .

وحول الوضع الاقليمي، قال العبادي إن العراق دولة ذات سيادة وله مؤسسات دستورية وطنية ويتم التعامل مع الدول بعيدًا عن التدخل في الشؤون الداخلية. واكد على اهمية مراجعة القرار الذي صدر بحق العراقيين للسفر الى الولايات المتحدة ورفع العراق من قائمة الدول المذكورة من الامر الرئاسي الاميركي حول هذا الامر، فأكد ترامب اهمية التنسيق لايجاد حل لهذا الموضوع في اقرب وقت، وانه سيوجه وزارة الخارجية الاميركية في هذا الاطار.

وفي نهاية الشهر الماضي، اعتبر العبادي قرار ترامب بحظر دخول العراقيين للولايات المتحدة إساءة للعراق والعراقيين، مؤكداً انه خاطئ، مستبعدًا اتخاذ قرار بالمعاملة بالمثل.. وقال خلال مؤتمر صحافي إن "الحكومة العراقية أجرت اتصالات على جميع المستويات بشأن قرار ترامب بعدم دخول العراقيين للولايات المتحدة.

وكانت الولايات المتحدة استثنت في الاول من الشهر الحالي الدبلوماسيين والسياسيين والتجار ورجال الاعمال العراقيين من قرار منع دخولها، واكدت ان بامكانهم السفر اليها. وفي وقت سابق، قال الرئيس العراقي فؤاد معصوم إن بلاده صدمت بقرار الادارة الاميركية الجديدة منع دخول العراقيين الى اراضيها مؤكدًا اهتمام العراق ببذل جهود عاجلة "لانصاف شعب يقاتل الارهاب بدماء ابنائه وموارده نيابة عن كل العالم بما فيها الولايات المتحدة"، داعيًا الادارة الاميركية الى مراجعة قرارها.  

ومن جهته، اوضح المرصد العراقي لحقوق الإنسان إن قرار الرئيس ترامب بحظر دخول مواطني 7 دول اسلامية بينها العراق الى بلاده يشمل أكثر من عشرة آلاف عراقي حصلوا على تأشيرة الدخول، بينهم 1807 أشخاص كانوا يعملون مع القوات الأميركية أثناء غزوها للعراق، قبل أن تنسحب منه عام 2011.
 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار