GMT 17:08 2017 الأحد 12 فبراير GMT 21:01 2017 الخميس 16 فبراير  :آخر تحديث
قال لحكام عرب قبل 12 عامًا: غيّروا أو تتغيّرون

محمد بن راشد للإعلاميين: أنتم سبب الثورات إن لم تتغيروا سنهجركم

محمود العوضي من دبي

إيلاف من دبي: قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي إن الإعلام هو السبب والمحرّض للثورات العربية، وأن هناك محطات إعلامية وفضائية ترسّخ فكر الطائفية والنزاعات والصراعات، مؤكدًا أنه لو لم يعدل الإعلام من وضعه، فسوف يهجره الجميع، ويتوجّه إلى وسائل التواصل الاجتماعي بعيدًا عن وسائل الإعلام التقليدي.

نصف الحكومة نساء
أضاف خلال كلمته في القمة العالمية للحكومات، التي انطلقت في دبي اليوم، أنه سعيد بوزيرة الشباب الإماراتية شما المزروعي التي أصبحت تشغل أكبر وزارة في العالم. 

وأوضح أن "المرأة نصف المجتمع، وأبشّركم بأن 50% من مجلس الوزراء الإماراتي سيكون من النساء.. خريجاتنا من الجامعات وصلوا إلى أكثر من 70%، وثلث حكومتنا الاتحادية من النساء، ولدينا امرأة بألف رجل.. وبمساعدة إخواني والوزراء، أصبحت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة الأولى على كل الحكومات".

وتابع الشيخ محمد بن راشد قائلًا: "قال لي مستشارون إنني لن أنجح في قيادة الحكومة الاتحادية وفي تغيير أسلوب عملها، لأنها روتينية، وأن عليّ الاكتفاء بنجاحي في حكومة دبي المحلية، ولكنني رفضت ذلك، وقررت تحمل المسؤولية والتغيير نحو المستقبل.. وأريد أن أؤكد أن تنظيم الوقت شيء مهم جدًا، وكل يوم أتعلم شيئًا جديدًا مفيدًا". 

ولفت إلى أن "البعض إعتقد أنني استعجلت في تغيير قيادات في بلدية دبي، وأعلم أنهم أنجزوا أشياء طيبة في عملهم في السابق، لكنني كنت أتابعهم منذ أكثر من عام قبل قراري ذاك، وتأكدت أنهم توصلوا إلى قناعة تامة بأنهم لن يغادروا مناصبهم، ولذلك لزم التغيير".

 

 

مدينة القذافي
وتابع أن "كثيرًا من الدول تخلفت بسبب الفساد والرشاوى، وصار الفساد في بعض الدول ممنهجًا وطبيعيًا، حتى أصبح الفاسد يعتبر أن ذلك حقه، ولكن أنا والشيخ محمد بن زايد وإخوانه لا نرضى أن نكون كذلك.. كما رفضنا أن نستثمر في بلدان استشرى فيها الفساد والرشاوى". 

أضاف: "اتصل بي معمّر القذافي بعد قرار رفع الحظر عن ليبيا، وطلب مني إنشاء مدينة تشبه دبي هناك، وكان المشروع يتكون من أسواق مالية وتجارية وجامعات ومستشفيات ومدارس، لكن حين بدأنا في العمل، اصطدمنا بصراعات من أعوانه".

غيّروا أو تتغيّرون
وذكر حاكم دبي أنه "قلت لحكام في الوطن العربي قبل 12 عامًا: غيّروا أو تتغيّرون.. ولكنهم أحاطوا أنفسهم بحاشية تجمّل لهم كل شيء، وتوهمهم بأن شعوبهم سعيدة، وللأسف هم صدقوا تلك الحاشية على عكس المؤشرات المجتمعية.. وملايين من الشباب العرب المتعلم ليس عندهم أمل في المستقبل، لذلك فتحنا حوار الشباب، لأن هذه المنطقة هي مهد الحضارة، ويجب أن يكون هناك أمل في المستقبل.. فلا ينقص العرب شيء، ولديهم الإرادة، لكن يعاني وطننا العربي من فشل الإدارة.. ونصيحتي للجامعة العربية أن تفتح للشباب العربي أفقًا، وتعزز روحهم الإيجابية.. وأن يكون للجامعة العربية فرع في دولة الإمارات، ونحن مستعدون لتأهيل وتدريب الشباب العربي، حتى يكون جاهزًا للقيادة والإدارة".

نواكب المستقبل
وأكد أن "الإنسان هو أهم إنجازاتنا في الإمارات، ولا ندّعي الكمال، لكننا في كل يوم نتعلم شيئًا جديدًا، ونقدم تجربتنا لأشقائنا.. في بداية تأسيس الدولة كنا 40 خريجًا، والآن لدينا 77 جامعة، كما إن الرؤية لا تكفي، ويلزمها تخطيط يواكب المستقبل.. للنجاح أرقام وعوامل كثيرة، والفشل له رقم واحد.. بمساعدة إخواني والوزراء صارت حكومة دولة الإمارات الأولى على كل الحكومات.. أؤمن بالمؤامرات بين الدول، وهي موجودة من آلاف السنين، لكن يجب عدم التوقف عن العمل، بسببها دولة الإمارات تعرّضت لمؤامرات وانتقادات وحروب إعلامية واقتصادية، لكنها لم تتوقف، وهذا لا يزيدنا إلا إصرارًا، وعلاقات الإمارات مع الدول دائمًا وليس أفرادًا، وعلاقاتنا دائمًا تصب في مصلحة شعبنا".
 
نحب مصر والمصريين
وتحدث الشيخ محمد عن مصر والمصريين قائلًا: "دولة الإمارات وشعبها يحبون مصر والمصريين، والراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات هو الذي رد مصر إلى الصف العربي".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار