GMT 13:29 2017 الأربعاء 22 فبراير GMT 23:46 2017 الخميس 23 فبراير  :آخر تحديث
إقامة معرض "روائع آثار المملكة" في متحف أثينا

السعودية واليونان توقعان اتفاقيات تعاون

عبد الرحمن بدوي
إيلاف من الرياض: أكد الرئيس اليوناني بروكوبيوس بافلوبولوس - الذي يزور السعودية حاليا -  إن المملكة تشهد توسعا غير مسبوق ومشاريع متزايدة في قطاع السياحة والتراث الوطني الذي يعد ثاني قطاع توظيفا للمواطنين "، مبينا أهمية الاستفادة من الخبرة اليونانية خصوصا في تطوير الكفاءات البشرية والاستثمارات السياحية.
 
وقال خلال زيارته اليوم الأربعاء المتحف الوطني بالرياض إن اليونان تعمل على التعاون مع المملكة في مجال التراث والاثار بوصفها حلقة مهمة في التاريخ الإسلامي والعالمي، مشيرا إلى أن اليونان تعول على السياحة في التعافي الاقتصادي من الأزمة التي تشهدها اليونان.
 
وأكد أنه تم الاتفاق مع الجانب السعودي على إقامة معرض "طرق التجارة العربية – روائع آثار المملكة عبر العصور" في متحف أثينا، وإقامة معرض للآثار اليونانية في المتحف الوطني بالرياض، إضافة الى الاستفادة من الخبرة اليونانية في مجال البحث والنقيب الأثري، والإعداد لتوقيع اتفاقية بين البلدين في مجال التراث بعد الاتفاقية التي تم توقيعها في مجال السياحة للاستفادة من التجربة اليونانية في التراث العمراني والحرف اليدوية وإدارة المتاحف.
 
قمة سعودية يونانية
وشهد قصر اليمامة في الرياض أمس قمة سعودية- يونانية برئاسة الملك سلمان ، والرئيس اليوناني بروكوبيوس بافلوبولوس، تناولت العلاقات بين البلدين، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، إضافة إلى الأحداث في المنطقة.
 
وقدم العاهل السعودي الملك سلمان عقب المحادثات إلى الرئيس اليوناني قلادة الملك عبدالعزيز، كما تسلّم منه أرفع وسام في اليونان.
 
بعد ذلك جرى توقيع مشروعي مذكرتي تفاهم بين حكومتي المملكة واليونان، تضمنتا مشروعاً للتعاون في مجال الأقمار الاصطناعية وتطبيقاتها، والتعاون العلمي والتقني، وقّعهما من الجانب السعودي رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد، ومن الجانب اليوناني وزير الخارجية نيكولاس كوتزياس، ووزير الدولة للعلاقات الاقتصادية الدولية والتجارة الخارجية جورج كاتروجالس.
 
جولة في الرياض
وقام الرئيس بروكوبيوس بافلوبولوس، والوفد المرافق له في وقت سابق اليوم، بزيارة لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، حيث كان في استقباله الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس المدينة، وعدد من المسؤولين فيها.
 
كما زار المركز الوطني للتقنية المتناهية الصغر "النانو"، واستمع إلى شرح عن المركز وما يحتويه من مختبرات وبرامج، كما اطلع على تقنية تصنيع الخلايا الشمسية والليزر والإضاءة الموفرة للطاقة.
 
وتم تقديم هديتين للرئيس اليوناني عبارة عن نسخة من الخلايا الشمسية عالية الكفاءة المصنعة في المدينة والتي تستخدم في توليد الطاقة للأقمار الصناعية، وكذلك صورة فضائية لمدينة الرياض ملتقطة من القمر الأمريكي(WV4) والذي تم إطلاقه في ديسمبر 2016م، والمملكة هي أول دولة بعد أمريكا تستقبل صور من هذا القمر مباشرة من خلال محطة استقبال الصور الفضائية في المدينة.
 
وفي سياق متصل التقى الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي بالرئيس اليوناني، حيث بحصا خلال لقائهما في الرياض أمس، آخر التطورات في المنطقة والعالم، والجهود المبذولة تجاهها، وموقف البلدين منها، إلى جانب أوجه التعاون بين البلدين في عدد من المجالات، خصوصاً المجال الأمني، وما يتعلق بمحاربة الإرهاب. 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار