GMT 11:57 2017 الإثنين 13 مارس GMT 12:00 2017 الإثنين 13 مارس  :آخر تحديث

ألمانيا تفرج عن مشتبه به ثان في أطار التهديد بشن اعتداء في البلاد

أ. ف. ب.

برلين: أعلنت الشرطة الالمانية الاثنين أنها أفرجت عن المشتبه به الثاني الذي اوقف السبت في اطار التحقيق في خطر اعتداء مرتبط بتنظيم الدولة الاسلامية حمل السلطات على إغلاق مركز للتسوق في مدينة ايسن (غرب).

وأعلن متحدث باسم شرطة ايسن لوكالة فرانس برس ان السلطات أطلقت سراح المشتبه به الاحد لعدم توافر عناصر تبرر إبقائه قيد التوقيف. وكانت اعلنت الاحد الافراج عن المشتبه به الاول.

اوقف المشتبه بهما السبت في مدينة اوبرهاوسن قرب ايسن لكن لم تعلن الشرطة عن ضبط أي أسلحة او متفجرات، وكانت اغلقت السبت المركز التجاري في المدينة تخوفا من وقوع اعتداء.

وأعيد فتح مركز التسوق صباح الاثنين، بحسب وسائل الاعلام الالمانية.

إلا ان المتحدث شدد الاثنين على ان اطلاق سراح المشتبه بهما "ليس معناه إغلاق التحقيق".

وكان وزير الداخلية الالماني توماس دي ميزيير اكد الاحد وجود "رابط" بين هذا التهديد وبين التنظيم الجهادي. واشار الى "أوامر أو تعليمات" بهذا الصدد صدرت عن شخص سافر من المانيا الى الشرق الاوسط.

واوضح مصدر قريب من التحقيق ان مقاتلا المانيا موجودا في سوريا سعى الى تجنيد عدد كبير من الاشخاص لشن هجوم في ايسن.

وذكرت صحيفة بيلد الاحد ان المقاتل في التنظيم المتطرف ارسل ايضا تعليمات لصنع قنابل في رسائل على الانترنت وحاول تجنيد العديد من الاشخاص لشن هجوم في ايسن.

الى ذلك، انتشرت الشرطة في وقت متاخر السبت في مدينة اوفنبورغ (جنوب غرب) بعد "خطر اعتداء محتمل" على ملهى محلي.

وقالت الشرطة ان التحذير رفع الاحد من دون الادلاء بمعلومات اضافية.

والسلطات الالمانية في حالة استنفار بسبب الخطر الجهادي المخيم على البلاد وخصوصا بعد اعتداء بواسطة شاحنة خلف 12 قتيلا في ديسمبر في برلين وتبناه التنظيم المتطرف.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار