GMT 7:25 2017 الخميس 16 مارس GMT 1:04 2017 السبت 18 مارس  :آخر تحديث
تكامل بين رؤية المملكة 2030 ومبادرة الحزام والطريق

زيارة الملك سلمان لبكين تتصدر الصحف السعودية والصينية

عبد الرحمن بدوي
إيلاف من الرياض: أبرزت الصحف السعودية والصينية الصادرة اليوم الخميس الزيارة التاريخية التي يقوم بها حاليًا العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إلى بكين، وما تمثله من زخم في توطيد العلاقات بين البلدين، وما تتسم به الزيارة من رغبة ملحة من المملكة لدعم التعاون في كافة المجالات الحيوية مع الصين، لاسيما في الجوانب الاقتصادية تحديدًا.
 
وتحت عنوان (المحطة الخامسة)، قالت صحيفة "اليوم" إن الزيارة تُدشن لملامح علاقات وطيدة مع جمهورية الصين الشعبية، مؤكدة أن التبادل التجاري بين البلدين نقطة حيوية وهامة.
 
وذكرت الصحيفة أن المملكة تولي أهمية خاصة لدعم علاقاتها الاقتصادية مع الصين، فمن شأن الشراكات القائمة بين البلدين دعم رؤية المملكة الطموح 2030 في عدة قنوات اقتصادية وصناعية، وهو دعم تسعى من ورائه المملكة لتوطين سلسلة من الأنشطة الصناعية فيها واقامة اقتصاد جديد يعتمد في أساسياته على تنويع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على النفط كمصدر وحيد.
 
و تحت عنوان (التنمية وجولات خادم الحرمين الشريفين)، قالت صحيفة الشرق إن جميع جولات خادم الحرمين الشريفين لدول العالم لم تخلُ من اتفاقيات اقتصادية جميعها تصب في مصلحة المواطن السعودي، وذلك تكاملاً مع رؤية 2030 التي ستتحول المملكة فيها لاقتصادات المعرفة، بدلاً من المستهلكة، فكانت الشراكات طويلة الأمد مع أكبر الدول الصناعية لتنويع الدخل وإيجاد صناعات تحويلية جديدة تدعم الرؤى المستقبلية للمملكة.

حجر الزاوية
 
وتحت عنوان (حجر الزاوية)، أشارت صحيفة الرياض إلى أن الحفاوة التي تم استقبال خادم الحرمين بها في جولته الآسيوية، دليل حاضر على بالغ التقدير والاحترام والتبجيل الذي تحظى به قيادتنا من حكومات وشعوب تلك الدول، والأمر لا يقتصر على مظاهر الحفاوة البالغة بل يتعداه إلى الثقل السياسي والاقتصادي والديني لبلادنا الحبيبة فجعلها تتبوّأ مكانتها الرفيعة التي هي عليها، وجعل من الدول تتسابق لتعزيز علاقتها ببلادنا لمعرفتها التامة ان ذلك سيكون في صالحها.
 
وقالت إن من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب تتسم علاقات المملكة مع دول العالم بالتوازن والصدقية في التعامل الجاد المؤدي إلى نتائج ملموسة تعود بالنفع المزدوج لأطراف العلاقة. المملكة تحظى بمكانة مرموقة ليس على المستويين العربي والإقليمي فحسب، وإنما تتجاوزهما بكل استحقاق واقتدار إلى المستوى الدولي.
 
نقطة تماس
 
من ناحيته، خصص الإعلام الصيني حيزاً للزيارة التي يقوم بها  الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى الصين ضمن جولته الآسيوية، التي كان قد بدأها أواخر الشهر الماضي، حيث قالت صحيفة "الشعب" الصينية إن هذه الزيارة تأتي ضمن 3 أهداف ستتصدر طاولة المباحثات التي سيجلس عليها الملك سلمان مع الرئيس الصيني، فما هي هذه الأهداف؟
 
وقالت الصحيفة إن التكامل بين رؤية السعودية 2030 ومبادرة "الحزام والطريق الصينية"، يمثل نقطة تماس في تعزيز العلاقات بين الرياض وبكين.
 
وقالت صحيفة الشعب الصينية إن ملف اكتتاب شركة أرامكو سيكون أحد المواضيع المهمة على طاولة المباحثات بين البلدين، فيما تشكل الأحداث الجارية في المنطقة عاملاً مهمًا للبحث والمناقشة على طاولة اجتماع القمة بين الرئيس الصيني والعاهل السعودي.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار