GMT 8:30 2017 الخميس 13 أبريل GMT 21:26 2017 الأربعاء 19 أبريل  :آخر تحديث
المدّعون قالوا إنه يهدد البيئة

مقاضاة ترامب بسبب الجدار

عادل الثقيل

إيلاف من واشنطن: رفعت منظمة بيئية والنائب الديمقراطي في الكونغرس عن ولاية أريزونا راؤول جريجالفا، دعوى قضائية ضد الرئيس دونالد ترامب الأربعاء، بسبب الأمر التنفيذي الذي أصدره هذا الأخير ببناء جدار على الحدود الفاصلة بين الولايات المتحدة والمكسيك.

وقال كيران سوكلينغ، المدير التنفيذي لمنظمة مركز التنوع البيولوجي، في بيان "إن جدار ترامب سيقسم ويدمر المجتمعات والمناظر الطبيعية البرية على طول الحدود".

واضاف في البيان الذي نشرته وسائل إعلام أميركية "أن الانواع المهددة بالانقراض مثل النمور لا تلتزم بالحدود الدولية، ولا يجب التضحية بها من أجل إجراءات حدودية غير ضرورية".

من جهته، رأى النائب جريجالفا في بيان "أن القوانين البيئية الاميركية هى من أقدم واقوى القوانين في العالم، ويجب ان تنطبق على المناطق الحدودية تمامًا كما تفعل في كل مكان آخر".

ولاحظ "أن جدار ترامب ونهجه المتعصب تجاه حدودنا الجنوبية، سيبقيان المعاناة الإنسانية، بينما الجدار يلحق ضرراً لا يمكن إصلاحه  بأراضينا العامة والحياة البرية".

وكان ترامب أصدر أمراً تنفيذياً للبدء في أعمال بناء الجدار المثير للجدل في يناير الماضي، الذي كان تشييده أحد الوعود الرئيسية التي تعهد بتنفيذها خلال حملته الانتخابية.

وتعهد الرئيس الأميركي بإجبار المكسيك على دفع كلفة الجدار، التي قد تصل إلى 13 مليار دولار، وهو ما رفضته الأخيرة مراراً، ما أدى إلى إلغاء زيارة كان من المفترض أن يقوم بها الرئيس المكسيكي إلى واشنطن في نهاية يناير الماضي، حيث كان سيلتقي ترامب.

وفي ما اعتبر تراجعاً عن وعده بتحميل المكسيك الكلفة، طلب ترامب من الكونغرس الشهر الماضي الموافقة على دعم بمليار دولار للبدء في بناء الجدار، إضافة ثلاثة مليارات أخرى في ميزانية العام المقبل.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار