GMT 10:27 2017 الجمعة 14 أبريل GMT 10:36 2017 الجمعة 14 أبريل  :آخر تحديث
وسط غضب ومقاطعة الدستوريين

توفيق كميل يخلف الطالبي في رئاسة فريق التجمع الدستوري

ياسر اليحياوي

«إيلاف» من الرباط: علم موقع "إيلاف المغرب" من مصدر نيابي أن فريق التجمع الدستوري بمجلس النواب اختار البرلماني توفيق كميل رئيسا للفريق النيابي لحزبي التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري ، خلفا لرشيد الطالبي العلمي ، الذي حصل على حقيبة وزير الشبيبة والرياضة في حكومة سعدالدين العثماني.

وأوضح المصدر ذاته أن اختيار كميل المنتمي للتجمع والمنتمي لدائرة بنمسيك سيدي عثمان(ولايةالدار البيضاء الكبرى ) تم من طرف قيادة التجمع الوطني للأحرار دون إخبار نواب حزب الاتحاد الدستوري الذين شكلوا فريقا مشتركا مع النواب التجمعيين يطلقون عليه اسم فريق "التجمع الدستوري".

وقال المصدر ذاته إن نواب الاتحاد الدستوري بقيادة النائب الشاوي بلعسال رئيسهم السابق والمنسق الحالي لمجموعتهم داخل فريق التجمع الدستوري، يعيشون حالة من الغضب جعلت أغلبهم ينسق مع مستشاري الحزب بمجلس المستشارين بقيادة ادريس الراضي ويتخذون قرار مقاطعة اجتماع فريق التجمع الدستوري الذي جرى بأحد فنادق الرباط.

في غضون ذلك ، لا تزال المجموعة الغاضبة من الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري على الحصة الضعيفة من المقاعد التي حصل عليها في حكومة العثماني ، والتي اجتمعت السبت الماضي بالرباط، توسع من دائرة الاستقطاب وسط صفوف نواب ومستشاري الحزب للدعوة لعقد اجتماع عاجل للمجلس الوطني للحزب لمحاسبة الأمين العام محمد ساجد على نتيجة مشاوراته الضعيفة للمشاركةً في حكومة العثماني ، و كذلك على استوزار عثمان الفردوس باسم الحزب من دون المصادقة على ذلك داخل المكتب السياسي للحزب.

وكان حزب الاتحاد الدستوري قد حصل على حقيبتين وزاريتين في حكومة العثماني فقط، هما وزارة السياحة والصناعة التقليدية تقلدها محمد ساجد أمين عام الحزب وكتابة الدولة ( وزارة الدولة) مكلفة الاستثمار تقلدها عثمان الفردوس نجل القيادي في الحزب عبدالله الفردوس.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار